الأربعاء , مايو 29 2024
إبدأ التداول الآن !

تداول البيتكوين والعملات الرقمية في الشريعة: حلال ام حرام

لا يزال وضع العملة المشفرة سواء كانت حلالاً أو حراماً موضوعاً لنقاش حاد جعل خبراء التمويل الإسلامي. مع تزايد الاهتمام بعملة البيتكوين والعملات المشفرة، زادت أيضًا أسئلة المستثمرين المسلمين الذين يتساءلون عما إذا كان بإمكانهم الاستثمار فيها مع الالتزام بمبادئ عقيدتهم. وعلى وجه الخصوص، هل تداول البيتكوين حلال؟ – أي “مباحة” وفقًا للقرآن – أم هل يجب على المسلمين المُلتزمين دينيًا أن يضعوا أموالهم في مكان آخر؟

أفضل منصات تداول البيتكوين

#
شركة التداول
تقييمنا
هيئات الرقابة المالية
الرافعة المالية
الإيداع الأدنى
إقرأ المزيد
تسجيل
1
ASIC, CySEC, FCA, FMA
1:30
$100
2
ASIC, CySEC, ESMA
1:500
$100
4
ASIC, BaFin, CySEC, FMA, FSC
5:1
$10
5
ASIC, BaFin, CySEC, FCA
1:30
$200

لم تكن الإجابة على هذا السؤال سهلة بالنسبة لعلماء المسلمين، وحتمًا توصلت فتاوى مختلفة إلى استنتاجات مختلفة. بدلاً من الوصول وفي ظل أي إجماع موحد، فقد دخل مجتمع الاستثمار الإسلامي العالمي في نقاش حاد. كما سنرى، السبب الرئيسي للخلاف هو الخلاف المستمر والأكبر حول ما هي العملات المشفرة وما يمنحها القيمة. اليوم، تستمر المناقشات والخلافات مستمرة.

ومع ذلك، استمر المسلمون في جميع أنحاء العالم في تبني استخدام العملات المشفرة. في عام 2018، نشر المفتي محمد أبو بكر، وهو مستشار شرعي ومسؤول امتثال في شركة Blossom Finance في جاكرتا، ورقة بحثية شائعة أكدت أن عملة البيتكوين حلال، الورقة التي يعتقد الكثيرون أنها قد تكون السبب وراء الارتفاع الكبير في سعر البيتكوين الذي أعقب ذلك. وفي العام نفسه، بدأ مسجد في لندن في قبول عملة البيتكوين للتبرعات ومساهمات الزكاة.

هل البيتكوين حلال أم حرام حسب الشريعة

يتساءل الكثير من المستثمرين الذين يرغبون في استثمار أموالهم في العملات الرقمية عامة و البتكوين خاصة. حيث يتحير العديد من المسلمين ويسعون من حين لأخر للوصول لإجابة وافية حول هل تداول العملات الرقمية حلال أم حرام؟ إلا أن سوق العملات الرقمية جديد نسبيًا ما يجعله قيد الدراسة حتى الآن، ولكن ما قد يجعل عملة البيتكوين مثيرة للجدل ومقلقة للبعض الآخر هو كم التقلبات الكبيرة التي تتمتع بها عملة البيتكوين يوميًا، حيث يمكن أن تصل عملة البيتكوين الى سعر 60 ألف دولار وفي صباح اليوم التالي تنخفض بنسبة 50%، أي الي سعر 30 الف دولار، وذلك ما يجعل الكثير من المستثمرين قلق حول طبيعة المخاطرة في هذا السوق، التي تعتبر جديدة كليًا ولا يمكن لأي مستثمر أن يستوعبها.

ما هي وجهة نظر العلماء الذين يُحرمون استخدام العملات الرقمية؟

اليوم، لا يعتبر العديد من العلماء والفقهاء الإسلاميين أن العملات المشفرة حلال لأسباب مختلفة. يُمثِل المفتي تقي عثماني، القاضي السابق في المحكمة العليا في باكستان، هذا الجانب من النقاش.

“إن العملات هي في الأصل وسيلة للتبادل، وجعلها سلعة قابلة للتداول لتحقيق الربح يتعارض مع فلسفة الاقتصاد الإسلامي”، وقال المفتي عثماني. “في الشريعة الإسلامية، لا يوجد سبب وجيه لقبول البيتكوين أو العملات المشفرة الأخرى كعملة. إنه مجرد رقم وهمي، يتم توليده من خلال عملية رياضية معقدة. يتم شراؤها للمقامرة أو المضاربة، وتستخدم في معاملات غير مشروعة أو غير قانونية”.

قسم الشريعة في مصر

يتفق مع هذا الرأي المُفتي شوقي علام، مفتي الديار المصرية الحالي.

“في رأيي التداول في العملات المشفرة حرام”، قال مفتي علام. “وهذا لأنه لم تتم الموافقة عليه من قبل الهيئات الشرعية، مثل وزارات الخزانة الأمريكية، كوسيلة مقبولة للتبادل. ومثل هذه العملات تؤدي إلى تسهيل تجارة البضائع المهربة وغسيل الأموال، وهي بمثابة القمار”.

قسم الشريعة في تركيا

تعتقد مديرية الشؤون الدينية في تركيا أيضًا أنه “نظرًا لأن العملات المشفرة مفتوحة للمضاربة، وتستخدم في الغالب في أعمال غير قانونية، وبعيدة كل البعد عن التدقيق والرقابة الحكومية، فإن تداولها غير مناسب في هذه المرحلة في ضوء الشريعة الإسلامية.

أسباب رفض عملة البيتكوين

من خلال تجميع وجهات النظر هذه، يمكننا تسليط الضوء على الأسباب الرئيسية التي تجعل كبار علماء التمويل الإسلامي يرفضون العملات المشفرة باعتبارها حلالًا:

  • يمكن استخدامها بسهولة للأنشطة غير القانونية
  • إنها أصول مُضاربية، وهي بمثابة القمار
  • إنها ليست عملات حقيقية
  • ليس لها قيمة جوهرية
  • لا تخضع لسيطرة سلطة مركزية شرعية

صحيح أن العملات المشفرة لا تخضع لسيطرة سلطة مركزية. على الرغم من أن العديد من البلدان تسعى إلى تنظيم استخدام العملات المشفرة، فإنها تظل، بطبيعتها، لامركزية.

نتيجة اللامركزية وعدم الكشف عن هوية العملات المشفرة، فقد استخدمها بعض الجهات الفاعلة السيئة بالفعل لتسهيل المعاملات غير القانونية.

“يرتبط الاستخدام غير المشروع للعملات المشفرة في الغالب بأغراض غسيل الأموال، والتجارة (عبر الإنترنت) للسلع والخدمات غير المشروعة، والاحتيال”، وفقًا لما ذكره يوروبول. ، وكالة الاتحاد الأوروبي لإنفاذ القانون. كما وجدت دراسة أكاديمية نشرتها Oxford Academic في عام 2019 أن 25% من مستخدمي البيتكوين متورطون في أنشطة غير قانونية، تبلغ قيمتها 76 مليار دولار سنويًا، وتشكل حوالي 46% من جميع معاملات البيتكوين.

علاوة على ذلك، فإن الطبيعة المضاربة للعملات المشفرة معروفة جيدًا.

تتركز مسألة ما إذا كانت العملات المشفرة هي عملات حقيقية دائمًا على مدى قبولها كوسيلة للتبادل. على الرغم من أن دولة السلفادور قبلت عملة البيتكوين كعملة قانونية، فإن العديد من البلدان، بما في ذلك الصين، حظرت العملات المشفرة تمامًا، في حين أن المملكة المتحدة والولايات المتحدة يفرضون أو يخططون لأنظمة مختلفة. 

في النهاية، اليوم على الرغم من تزايد اعتماد العملات المشفرة، لا يزال الكثيرون يستخدمونها كأصول استثمارية بديلة بدلاً من كونها وسيلة بديلة للتبادل.

وهذا هو سبب قلق الكثيرين بشأن ما إذا كانت العملات المشفرة لها أي قيمة جوهرية، أو ما إذا كانت القيمة مستمدة فقط من ديناميكيات الطلب والعرض بين المستثمرين.

ما هي وجهة نظر العلماء الذين يُحللون استخدام العملات الرقمية؟

من ناحية أخرى، هناك علماء وفقهاء إسلاميون يعتقدون أن العملات المشفرة حلال. إذن، ما هي الحجج التي يقدمونها اليوم؟

يقول المنتدى الاقتصادي الإسلامي، وهو مجموعة من الاقتصاديين والفقهاء الإسلاميين إن “العملة المشفرة مسموح بها طالما أنها لا تنتهك الحظر الإسلامي على الفائدة، عدم اليقين التعاقدي، والمقامرة”، يقول د. همايون دار، المدير العام لمعهد كامبريدج للتمويل الإسلامي وأخصائي تطوير منتجات التمويل الإسلامي. يوافق الدكتور همايون أيضًا على ذلك، على الرغم من أنه يعتقد أن الغموض وعدم اليقين المحيط بالعملات المشفرة يجب أن يؤدي إلى الحذر في منحها أي علامة “حلال”.

عدم اليقين

وفقًا للشريعة الإسلامية، يكون العقد صحيحًا إذا كان هناك عوض، ويشار إليه بالمال. أي أنه يجب أن يكون هناك تبادل لشيء حقيقي يمكن امتلاكه وامتلاكه وتخزينه والمتاجرة به.

بما أن العملات المشفرة هي أصول رقمية حقيقية يمكن امتلاكها وحيازتها وتخزينها في المحافظ وتداولها في البورصات، فإن بعض العلماء المسلمين يعتبرونها حلال.

الاهتمام

إن غياب الفائدة (الربا) هو مبدأ أساسي في التمويل الإسلامي. وبما أن العملات المشفرة لا تفرض فوائد، فإن بعض العلماء المسلمين يعتبرونها حلالاً.

القمار والأنشطة غير القانونية

على الرغم من أن العملات المشفرة هي مضاربة، فقد جادل بعض الخبراء، مثل المفتي أبو بكر، أحد علماء الفقه الإسلامي، بأن جميع الأصول المالية هي المضاربة. حتى الأسهم، التي تعتبر على نطاق واسع بأنها “حلال”، يمكن أن تشهد تقلبات كبيرة.

يعتقد عبد القادر حلاق، مستشار الثروة في شركة ثروة، أيضًا أن التقلبات ليست سببًا كافيًا لاعتبار العملات المشفرة حرامًا. ما يهم هو دافع المستثمر. وقال: “إذا كنت لا تستخدم أي رافعة مالية أو عقود مقابل الفروقات، ولا تقامر ولا تخوض مخاطر مفرطة – فإذن فهي مباحة”. “ما هو هدفك من الاستثمار في العملات المشفرة؟ هل هو لجمع ثروة؟ هل تستخدم العملات المشفرة كمخزن للقيمة؟ إذن، فلا بأس.”

ثم ماذا عن المخاوف التي أثيرت بشأن استخدام العملات المشفرة في أنشطة غير قانونية، مثل تمويل المخدرات أو الجرائم الأخرى؟

جادل العلماء بأنه عندما يتم استخدام شيء يعتبر حلالًا في الحرام، فإنه لا يجعل الشيء الأصلي نفسه حرامًا بالضرورة. وكما يقول عبد القادر حلاق، “من الناحية الإسلامية، فإن استخدام عنصر يعتبر حلالًا لغرض غير قانوني لا يجعل العنصر الأصلي حلالًا”.

كما هو الحال اليوم، طالما أن المسلم يستخدم عملة مشفرة مثل البيتكوين لغرض الاستثمار، فلن يتم انتهاك أي قواعد أخلاقية.

 

هل تداول البيتكوين حلال أم حرام؟

هل العملات الرقمية المشفرة هي عملات حقيقية؟

يجادل الباحثون المؤيدون لرؤية العملات المشفرة التي تعتبر حلالًا بأن غياب سلطة مركزية يعزز في الواقع قيمة العملات المشفرة كعملات. ويعني ذلك أنه لا يمكن لسلطة واحدة أن تزيد أو تقلل من إمداداتها حسب الرغبة، وبالتالي ضمان المزيد من الشفافية في السوق.

علاوة على ذلك، على الرغم من أن العملات المشفرة لم يتم قبولها بشكل عام كوسيلة للتبادل، إلا أن الكثير منها يستخدمها بالفعل على هذا النحو في جميع أنحاء العالم. تتمتع هذه العملات بالقوة الشرائية ويمكن للمشترين والبائعين (ويفعلون) استخدامها لتسهيل المعاملات.

ومع ذلك، لا يتفق جميع الخبراء الذين يتفقون على تصنيف العملات المشفرة على أنها حلال على اعتبارها عملة حقيقية. على سبيل المثال، في حين يفضل البعض رؤية البيتكوين كأصل رقمي فقط (في الوقت الحالي على الأقل)، يعتقد البعض الآخر أنها عملة.

قال إبراهيم خان خبير التمويل الإسلامي: “من الواضح جدًا أن العملة المعرضة للانهيار، وسرقة الملايين عبر الإنترنت، والتقلبات الهائلة في الأسعار، هي عملة ليست وسيلة فعالة للدفع”.

جميع العلماء الذين يتفقون على أن العملات المشفرة حلال يؤكدون أن لها قيمة.

تداول العملات الرقمية حلال ام حرام؟

يراود اغلب المتداولين المسلمين سؤال هل تداول العملات الرقمية حلال ام حرام؟والاجابة تأتي في الشرح التالي, تعتبر العملات الرقمية هي الأكثر تقلبًا من بين الأسواق المالية حتى أن مقاييس سوق الفوركس التي كانت تعتبر حتى وقت متأخر من القرن الحادي والعشرين هي الاسواق المالية الأكثر تقلبًا والتي من الصعب توقع حركة أسعارها بسبب التقلب الشديد في حركة السعر أصبحت اليوم لا يمكن أن تقارن بأي شكل من الأشكال بحركة أسعار العملات الرقمية، حيث ارتفعت العملة المشفرة الأكثر وهي عملة البيتكوين فوق سعر 60 ألف دولار لأول مرة في شهر مارس من عام 2021 قبل أن تنهار في شهر مايو، مما أثار مخاوف الكثير المستثمرين الجدد في سوق العملات المشفرة. لكن مع ذلك حصل الذين تمسكوا بالاستثمار بالعملة الرقمية على ارتفاعات جديدة. حيث ارتفعت عملة البيتكوين إلى أعلى مستوى لها على الإطلاق عند 68789.63 دولارًا في شهر نوفمبر على الرغم من أنها انخفضت مرة أخرى وهو ما اصبح طبيعي في عالم التشفير، أن ترتفع الأسعار وتنخفض بشكل جنوني من الاعلى إلى الأدنى في ظرف أيام قليلة.

في الوقت الذي تكون في دولة الهند هي الأولى عالميُا من حيث استخدام العملة الرقمية والاستثمار بها تاني في المركز الثاني عالميًا الولايات المتحدة ثم روسيا، ولكن استخدام العملة الرقمية في الدول العربية له شأن كبير أيضا خاصة في مصر والسعودية والمغرب، حيث أصبحت مصر من بين الدول الأولي عربيا لاستخدام العملة الرقمية ومن ثم تاتي المغرب في المركز الثاني والسعودية في المركز الثالث.

يمكنكم قراءة تقييم fp markets او تقييم شركة avatrade لمعرفة معلومات كاملة.

 

هل تداول البيتكوين حلال أم حرام؟

هل تعدين البيتكوين حرام أم حلال؟

أعتقد أن أهم ما يجب ان يقال حول ما إذا كان تعدين البيتكوين حلال ام حرام هو أن يتم استخدام مواد شرعية من اجل تعدين البيتكوين، حيث إذا كنت قد حصلت على اجهزة تعدين عن طريق التحايل غير القانوني أو توفير الطاقة الكهربائية عن طريق غير شرعي فان ذلك يجب من تعدين البيتكوين حرام بكل تأكيد، ولكن إذا كانت لديك كل المصادر الشرعية بالإضافة الى ان تعدين البيتكوين غير ممنوع في بلدك من قبل القانون فان ذلك يجعل من تعدين البيتكوين حلال، مثل التنقيب عن الذهب أو البترول وما إلى ذلك.

حكم العملات الرقمية الفوزان

يعتبر استخدام العملة الرقمية في الدول العربية استخدام غير قانوني، حيث انه تم تجريم استخدام او تعدين العملة الرقمية في بعض الدول العربية ويتم حظر التعامل بهم بشكل نهائي، كما تم إصدار العديد من الفتاوى حول حكم العملات الرقمية في الدين الإسلامي والذي يحرم استخدام العملة الرقمية او الحذر من التعامل بالعملات المشفرة، حيث لقد أوضح الشيخ عبد العزيز الفوزان أنّ عمل هذه العملات مجهول وغير معلوم حتى اليوم، ويكتنفه شيء من الغموض، ولا يمكن الحكم عليه بأنّه ربا أو قمار أو نحو ذلك لأنّ آليّة عمله غير مفهومة بعد، وقد يخسر الكثير من الناس المال بسبب محاولتهم للربح من هذه العملات الرقمية التي لا يعلم أحد على وجه الدقّة كيفية الربح أو الحصول علي المال من خلالها، لذلك لم يُعطِ حكمًا قطعيًّا في المسألة، ونصح بالتريّث في التعامل بها حتى تتوضّح آليّة العمل بها وآليّة جمعها والإتجار بها ونحو ذلك

الملخص

لا تزال عملة البيتكوين محل جدل واسع يوم بعد يوم، ولكن من المؤكد أن لهذه العملة فوائد عديدة يمكن الاستفادة منها، ولكن مع ذلك يستغل البعض لا مركزية عمل البيتكوين من أجل ممارسة أعمالهم المشبوهة والغير قانونية، وذلك ما يعطي الفرص للكثيرين وخاصة بعض الحكومات على تجريم عملة البيتكوين، حيث ان عملة البيتكوين غير مركزية ولا يمكن لأي دولة التحكم أو تتبع مصادر المال عن طريقها، ولكن مع ذلك، يجب على كل مسلم يفكر في الاستثمار في البيتكوين بجدية، أن يقوم هو نفسه إجراء أبحاثه الشخصية حول مدى شرعية البيتكوين وكيفية استخدامها بطرق حلال. أما في يتعلق بتعدين البيتكوين يبدو أنه حلال وكذلك الاستثمار فيه.

الأسئلة الشائعة

هل يسمح باستخدام العملات الرقمية في الإسلام؟
العملات الرقمية نفسها ليست حراما. فليس هناك فيها ما يحرم استخدامها عند المسلمين، سوي استخدامها لأغراض حرام
هل عملة البيتكوين حلال ام حرام؟ وهل تعدينها مسموح في الاسلام؟
عملة البيتكوين مثلها مثل باقي العملات العادية ان استعملت للاستخدام العادي ولكن ان كان استخدامها لامور محرمة تغيض الله فهذا حرام كبافي العملات ايضاً، اما تعدين البيتكوين مسموح وفقا للشريعة لأنه لا ينطوي على أي أعمال تتنافى مع الشريعة الإسلامية أثناء التعدين.
هل تجارة العملات حلال ام حرام؟
إن تداول العملات الرقمية حلال ما دام لم يتم بالربا، فحلل الله التجارة، ولكنه حرم الربا.
هل يسمح بتداول العملات الرقمية في السعودية؟
لا يوجد اي قانون محدد يمنع من استخدام او تداول العملات الرقمية في السعودية او في اي دولة عربية اخرى.
عن فريق TradersUp
فريق TradersUp
طاقم الموقع يعمل على مدار الساعة ليقوم بتوفير أفضل المحتويات مع التركيز على سهولة الاستخدام والتجربة المميزة للمستخدمين. نأمل ان يوفر لكم مجهودنا الطريق لدخول عالم التداول بشكل سهل وان نتمكن بإذن الله بتوفيركم بالقدرة على التعامل مع الأسواق المالية بخطوات واثقة.