الرئيسية / أخبار إقتصادية / اخبار البنوك العالمية / باول يدلي بشهادته أمام الكونجرس مع وقف وتيرة خفض الفائدة الامريكية

باول يدلي بشهادته أمام الكونجرس مع وقف وتيرة خفض الفائدة الامريكية

من المقرر أن يشهد رئيس مجلس الاحتياطي الفيدرالي جيروم باول اليوم الأربعاء في الكونجرس بشأن التوقعات للاقتصاد الأمريكي ، مع إعطاء وجهة نظره بعد أسبوعين فقط من قيام بنك الاحتياطي الفيدرالي بخفض أسعار الفائدة للمرة الثالثة هذا العام. وقد أشار بنك الاحتياطي الفيدرالي بعد اجتماعه في الفترة من 29 إلى 30 أكتوبر / تشرين الأول بأنه من المحتمل أن يتراجع عن أي تخفيضات أخرى طالما ظل الاقتصاد في حالة جيدة وأن التضخم يقترب من هدف البنك المركزي وهو 2٪. وكانت التخفيضات الثلاثة ، التي قام بها بنك الاحتياطي الفيدرالي وصلت بمعدل الفائدة إلى نطاق يتراوح بين 1.5٪ إلى 1.75٪ ، وكان الهدف من سياسة البنك مواجهة المخاطر من تباطؤ النمو الاقتصادى العالمي والحرب التجارية بين الولايات المتحدة والصين.

ومن المقرر أن يمثل باول اليوم الأربعاء أمام اللجنة الاقتصادية المشتركة للكونجرس. وقال هو ومسؤولون آخرون في الاحتياطي الفيدرالي إنهم يعتقدون أن أثر خفض الفائدة بدأ فى الظهور ، لأن انخفاض تكاليف الاقتراض شجع المزيد من الأميركيين على شراء المنازل والأجهزة والأجهزة الإلكترونية.

وتشير المقاييس الأوسع للاقتصاد إلى أن النمو يظل قوياً إن لم يكن مذهلاً. حيث يقترب معدل البطالة من أدنى مستوى له خلال 50 عامًا وهو 3.6٪ والتوظيف قوي بدرجة كافية لدفع المعدل إلى أدنى مستوياته. ويبلغ التضخم ، وفقًا للمقياس المفضل لدى بنك الاحتياطي الفيدرالي ، 1.3٪ فقط ، على الرغم من أن معظم مسؤولي الاحتياطي الفيدرالي يتوقعون أن يرتفع هذا الرقم في الأشهر المقبلة.

وعبر العديد من مسؤولي بنك الاحتياطي الفيدرالي في التعليقات العامة هذا الشهر عن دعمهم لسياسة الاحتياطي الفيدرالي وأعربوا عن ثقتهم في الاقتصاد.

فقد صرح نيل كاشكاري ، رئيس بنك الاحتياطي الفيدرالي في مينيابوليس ، في مقابلة مع قناة سي إن بي سي الأسبوع الماضي: “إذا استمر الاقتصاد في أداؤه كما نتوقع” ، فمن المحتمل أن يقوم بنك الاحتياطي الفيدرالي بخفض أسعار الفائدة ، “لكننا بحاجة إلى أن نرى رد الفعل”. والعضو هو واحد من أكثر المسؤولين حمائمًا في لجنة صنع السياسة الفيدرالية المؤلفة من 17 عضوًا ، على الرغم من أنه ليس لديه تصويت هذا العام.

من جانبه صرح جون ويليامز ، رئيس بنك الاحتياطي الفيدرالي في نيويورك ، والعديد من مسؤولي الاحتياطي الفيدرالي الأسبوع الماضي إن التخفيضات الثلاثة تركت سعر الفائدة الرئيسي منخفضًا بما يكفي لدعم النمو الاقتصادى للبلاد.

ويتوقع معظم المحللين أن بنك الاحتياطي الفيدرالي سوف يبقي أسعار الفائدة ثابتة عندما يجتمع الشهر المقبل. لكن بعض الاقتصاديين يتوقعون أن يتباطأ النمو في الأشهر المقبلة ، ومن المرجح أن يضطر بنك الاحتياطي الفيدرالي إلى الخفض مرة أخرى العام المقبل.

عن المحلل محمود عبد الله

المحلل محمود عبد الله
يعمل في أسواق العملات الأجنبية منذ 12 عاما بتفرغ كامل. يقدم تحليلاته ومقالاته وتوصياته في أشهر المواقع العربية المتخصصة في أسواق المال العالمية ونالت خبرته الكثير من الاهتمام اليومي لدى المتداولين العرب. يعمل على توفير التحليلات الفنية والاخبار السوقية والتوصيات المجانية واكثر بمتابعة لا تقل عن 15 ساعة يوميا، ويهدف لتبسيط كيفية التداول في الفوركس ومفهوم التجارة لجمهوره بدون تعقيد وبأقل الامكانيات. بالإضافة، فهو مبتكر للعديد من الافكار والادوات التي تساعد المتداول بالتعامل مع شركات التداول الشهيرة وتوفر له دخول عالم المتاجرة بكل سهولة.

شاهد أيضاً

تعرف على أهم العقبات التى تواجه حاكم البنك المركزى الاوروبى لاجارد

يفقد الاقتصاد الأوروبي قوته. وفى نفس الوقت كبار المسؤولين في البنك المركزي الأوروبي على خلاف …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.