الثلاثاء , ديسمبر 11 2018
الرئيسية / شروحات الفوركس / الأنماط في الإتجاهات

الأنماط في الإتجاهات

التداول مع الإتجاه هو الطريقة الأسهل والأكثر اعتمادية من الناحية الإحصائية والتي يمكن أن تستخدم في كسب المال في الأسواق. في هذا المقال، سوف نقوم بفحض مالذي يمكنك توقعه من الأنماط في فوركس ومؤشرات الأسهم الرئيسية والسلع، بناءاً على البيانات التاريخية منذ آخر 16 عام.

تحديد النمط

عند القيام بتحليل العديد من الأصول على فترة زمنية طويلة، يكون من المنطقي استخدام مقياس بسيط للنمط. هنا، التعريف هو كالتالي: إن كان سعر الإفتتاح الأسبوعي للأصل يقع فوق سعره قبل 13 و 26 أسبوع، يكون في نمط تصاعدي. إن كان ما دون أسعاره قبل 13 و 26 أسبوع، فهو في نمط تنازلي. إن لم يتم التطابق مع أي من هذه المعايير، فإن الأصل لا يمر في نمط.

يجرى التحليل الخام من خلال افتراض أن الأصل الذي يمر في نمط تصاعدي يشترى عن افتتاحية كل أسبوع أو يباع بدلاً من ذلك إن كان في نمط تنازلي. العمولات والإنتشارات والتبادل لا تأخذ حيث أن الغرض هو تحديد كمية ظاهرة النمط، وليس لتقديم استراتيجية تداولية كاملة. لم يتم استخدام رافعة. أجري التحليل على الأغلب على مدى 16 عام من البيانات التاريخية، من يوليو 2001 إلى نهاية يونيو 2017.

أنماط فوركس

تم تحليل أزواج الدولار الأمريكي التي لها أكبر أحجام سوقية، وأعطت كلها مقاييس نمط إيجابية، بإستثناء زوج الدولار الأمريكي/الفرنك السويسري. لاحظ كيف أن البيانات لم تكن متوفرة لزوج الدولار النيوزيلندي/الدولار الأمريكي قبل 2003.

الحد الأقصى للحركة التنازلية من القمة إلى القاع يعبر عنها بالعبارة “Worst DD”. هذا إحصاء هام، حيث أن معدل التراجع للعوائد هو بأهمية إجمالي العوائد للمتداولين الأذكياء. عامل الربح يعد مقياس مهم لمتداولي النمط، ويظهر العلاقة بين إجمالي الربح إلى أكبر عملية تراجع. معدل النمو السنوي المجمع (CAGR) ظاهر كذلك، والذي ما كان سوف تكون عليه العوائد النهائية، كعوائد على الإستثمار كل عام، مجمعة. فيما يلي النتائج الأسبوعية مع الوقت، معبر عنها برسم بياني:

يمكن ملاحظة القليل من العناصر المثيرة للإهتمام. أولاً، أعطت جميع أزواج العملات هذه مجتمعة CAGR عند 5.95%، مع حد أقصى للتراجع عند 91.67%.

تطبيق استراتيجية الشراء والثبات على مؤشر S&P500 للأسهم الأمريكية الرئيسية كان سوف يعطي، خلال نفس الفترة، إجمالي عوائد بنسبة 97.92%، ما يعادل CAGR عند 4.36%، وتتضمن على الأقل عملية تراجع واحدة بأكثر من 50%. يبدو بأن الدولار الأمريكي على الأقل، يعطي أنماط يمكن مقارنتها بتلك التي تظهر في أسواق الأسهم. ولكن المقارنة الأكثر عدلاً سوف تكون مقارنة نتائج مؤشر S&P500 من خلال تطبيق نفس استراتيجية تتبع النمط.

نتيجة إجمالي العوائد عند 50.11% تعطي CAGR بنسبة 2.57%، مع أسوء تراجع عند 36.24%، ما يعطي عامل ربح عند 1.38. يجب القول بأن هذا الأمر يقارن لصالح نتائج فوركس، حيث أن CAGR أعلى من أغلبية أزواج العملات، ولكن الأهم من ذلك، هو أن الحد الأقصى للتراجع منخفض نسبياً. هذا الأمر يتغلب على كل شيء بإستثناء زوج الجنيه البريطاني/الدولار الأمريكي.

الأداء السلبي بقوة والسلوك السنوي للفرك السويسري هو أمر بارز بشكل واضح في عالم فوركس هذا. ليس فشل في النمط، ولكنه نزعة قوية للعودة إلى الوسط. على الرغم من أني لا أدخل البيانات هنا، بإستثناء أزواج اليورو، فإن تقاطع العملة (غير أزواج الدولار الأمريكي) لم تتحرك في نمط جيد خلال السنوات الماضية. من المفترض أن يكون هذا الأمر منذراً لمتداولي أنماط فوركس، حيث كيف يمكنا معرفة أن نفس الأزواج التي تحركت في نمط جيد في الماضي سوف تستمر بالتحرك في نمط في المستقبل. خصوصاً عندما تبدو بأن مؤشرات الأسهم أنها تتحرك في نمط جيد، خصوصاً على جانب الشراء؟ فيما يلي نتائج نفس الفحص الذي أجري على مؤشر S&P500 “الشراء فقط”:

النتيجة هي إجمالي عوائد بنسبة 53.97%، مع يعطي CAGR طفيف عند 2.73%، ولكن تحسن قوي على أسوء تراجع بنسبة 18.78%. هذا الأمر افضل من جميع أزواج العملات بإستثناء زوج الجنيه البريطاني/الدولار الأمريكي، ولكل تداول، فهو أفضل من ذلك حتى، لأنه قضى أغلب الوقت خارج السوق، وهو بالتالي أفضل على أسس تعديل المخاطرة. عامل الربح عند 2.87 يعتبر مبهراً.

ما هي أزواج فوركس التي سوف تتحرك في نمط أكثر من غيرها؟

كما ذكرنا سابقاً، من الممكن أن يكون خطراً أن نفترض بأن أزواج الدولار الأمريكي سوف تستمر في التحرك بنمط بشكل أقوى في المستقبل. ولكن، بما أن الدولار الأمريكي هو عملة الإحتياط العالمية الرئيسية، وهو طرف في حوالي 80% من تداولات فوركس من حيث الحجم، يبدو من المحتمل أن ميوله للتحرك في نمط لديها أساس في هيكلية السوق، على الأقل طالما أنه يستمر بكونه العملة العالمية المسيطرة. هذا القول مدعوم بحقيقة أن اليورو مسؤول كذلك عن الكثير من الحجم السوقي، وهو ثاني أكبر عملة عرضة للسلوك النمطي. النهج التقنية مثل اختيار أقوى أزواج فوركس نمطيةً لم تعطي نتائج أفضل بشكل واضح (بإستثناء زوج اليورو/الدولار الأمريكي وزوج الدولار الأمريكي/الين الياباني)، وبالتالي يبدو بأنه لا يوجد بديل عن تطبيق نوع من المنطق التقديري أو السوقي/الأساسي.

السلوك النمطي للسلع الشائعة

هذه الأيام، يقدم أغلبية وسطاء فوركس خدمات التداول بتشكيلة من السلع، أهمها الذهب وافضة والنفط الخام، وربما بعض السلع الأخرى. كيف تبدو هذه الأصول بعد أن يجرى نفس التحليل على سلوكها التاريخي؟ هنا، سوف أستخدم فقط البيانات حتى عام 2014، وليس 2017، كما فعلت في التحليل السابق.

النتائج بالنسبة للنفط الخام والذهب تعد جذابة وتقارن بشكل جيد مع أفضل أزواج فوركس أداءاً، والتي نظرنا إليها سابقاً. إن تم أخذ هذه السلع معاً، سوف نحصل على CAGR 8.48% من إجمالي عوائد 200%، مع أسوء تراجع عند 138.52%.

الخلاصة:

– لم يظهر العالم الواسع لسبع عملات عالمية رئيسية ميول إحصائية للتحرك النمطي. ولكن، أكبر عملات عالمية، مثل الدولار الأمريكي واليورو، أظهرا ذلك.
– ثبات أنماط فوركس على الدولار الأمريكي كانت بالكاد إيجابية على مدى السنوات التسعة الماضية.
–  أظهر مؤشر S&P500 للأسهم الأمريكية الرئيسية ميول قوية للتحرك ضمن حد أدنى من التراجع، ما يجعل من الممكن القول عنه بأنه التداول النمطي الأكثر جاذبية خلال السنوات العشرين الماضية وربما لفترة أطول. تحليل الشراء فقط أعطى عامل ربح كبير جداً عند 87، ولم يتغلب عليه إلا زوج الجنيه البريطاني/الدولار الأمريكي ضمن كامل التحليل في هذا المقال.
– السلع الرئيسية أعطت أنماطاً شبيهة بتلك التي أظهرتها أزواج الدولار الأمريكي، مع عوامل ربح عامة مشابهة.
– أود أن أشير إلى أن الأصول التي غطيت هنا يمكن أن تقسم بشكل فعال إلى فئتين: الدولار الأمريكي مقابل العملات والسلع الرئيسية، وسوق الأسهم الأمريكي.

عن المحلل محمود عبد الله

المحلل محمود عبد الله
يعمل في أسواق العملات الأجنبية منذ 12 عاما بتفرغ كامل. يقدم تحليلاته ومقالاته وتوصياته في أشهر المواقع العربية المتخصصة في أسواق المال العالمية ونالت خبرته الكثير من الاهتمام اليومي لدى المتداولين العرب. يعمل على توفير التحليلات الفنية والاخبار السوقية والتوصيات المجانية واكثر بمتابعة لا تقل عن 15 ساعة يوميا، ويهدف لتبسيط كيفية التداول في الفوركس ومفهوم التجارة لجمهوره بدون تعقيد وبأقل الامكانيات. بالإضافة، فهو مبتكر للعديد من الافكار والادوات التي تساعد المتداول بالتعامل مع شركات التداول الشهيرة وتوفر له دخول عالم المتاجرة بكل سهولة.

شاهد أيضاً

كيف تختار أفضل شركات تداول الاسهم فى الاسواق الخليجية

إذا كنت ترغب في تداول الأسهم فى الاسواق الخليجية والعربية ، فإن أول وأهم شيء …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *