الثلاثاء , فبراير 19 2019
الرئيسية / شروحات الفوركس / استراحة من التداول تساعد على كسب المال أكثر على المدى الطويل

استراحة من التداول تساعد على كسب المال أكثر على المدى الطويل

إن دخلت في التداول منذ فترة طويلة، فإنك تعلم بأنه قد يكون مثيراً للتوتر، ويستهلك طاقتك وحتى وقتك. حتى إن كان الأمر أكثر تسلية طوال اليوم، فإن له ثمنه. لهذا أصبح بعض المتداولين مبادرين فيما يتعلق بالأجازة. التعامل مع التوتر لفترات زمنية طويلة قد يكون أمراً سيئاً من جميع النواحي، ولذلك لما لا تتوقف الآن، قبل أن تعاني من التبعات؟ عندما تأخذ القليل من الراحة، سوف ترى الصورة كاملة بشكل أوضح وتفهم لماذا أنك تقدم لنفسك خدمة كبيرة من خلال الإستراحة.

وقت التعافي

كما هو الحال مع لعب مبارة شطرنج قوية، فإن التداول في فوركس يمكن أن يكون موتراً جداً. هناك الكثير من التخطيط والحساب والعواطف التي تدخل في كل تداول! عليك أن تنظر إلى الإحتمالات من كل زاوية قبل أن تقوم بإتخاذ القرار، ولكن لا يوجد وقت لهذا! يجب أن يتم التداول بسرعة وفي الوقت الذي تفكر به بما عليك القيام به والتداول الذي عليك أن تدخله، فإن الوقت يمضي. يذكرني هذا الأمر بالليلة التي تسبق السفر إلى الخارج. أحلم بشأن عدم القدرة على التجهيز للرحلة، أو أن أنسى أموراً هامة أو أن أتأخر وأفوت الرحلة.

التوتر! بالطبع، لم يحدث هذا الأمر لي من قبل، ولكن توتر السفر بحد ذاته أمر متعب. أن تكون متداولاً قد يضع عليك نفس المستوى المرتبط بتفويت (أو اللحاق) بالطائرة، أو محاولة التغلب على ندك في الشطرنج أو عرض خطة توسع رائعة لمجموعة من المستثمرين. يمكن القيام بهذا الأمر مرة وأن تتجاوز التعب، ولكن هل تستطيع  التعامل مع مثل هذه التحديات بشكل يومي؟ بالنسبة للأغلبية، فإن الإجابة هي لا. قم بأخذ قسط من الراحة قبل أن تشعر بالحاجة لها، وعد بشكل منتعش!

الوقت للمراجعة

عندما تكون وسط الغابة، من الصعب أن ترى الأشجار. فأنت قريب جداً منها. نفس الأمر ينطبق على تداولات فوركس. لنقل أنك بدأت التداول قبل عام، أو عامين أو 3 أعوام. قمت بوضع استراتيجيتك التداولي وإلتزمت بخطتك طوال الوقت. فكر بالأمر، مالذي سوف يحدث إن توقفت عن التداول بالكامل لفترة من الزمن. ارتح، واذهب في رحلة أبدأ هواية وبعد ذلك إبدأ بالتداول من جديد.

ولكن ليس منذ البداية لأن هذه المرة سوف يكون لديك الكثير من الخبرة التي سوف تدعمك، والتي تتضمن الخسائر والأرباح. ولكن على المدى الطويل، حتى الخسائر لن تكون سيئة إن تمكنت من التعلم منها. بالإضافة إلى الأرباح والخسائر، سوف يكون علكي المحافظة على سجب التداولات اليومي. من المفترض أن تكون  تلك نقطة البداية في تقييمك، وبالتالي خلال وقت استراحتك، عليك أن تراجع التداولات. ضع ملاحظات بشأن التداولات التي كان أدائها جيداً وتلك التي خسرتها. دفتر اليومية الخاص بك يعتبر مصدر غني بالعلومات.

اعلم متى عليك اخذ قسط من الراحة من التداول والإسترخاء، راجع وتأمل. عد بشكل نشط ومتحمس!

عن المحلل محمود عبد الله

المحلل محمود عبد الله
يعمل في أسواق العملات الأجنبية منذ 12 عاما بتفرغ كامل. يقدم تحليلاته ومقالاته وتوصياته في أشهر المواقع العربية المتخصصة في أسواق المال العالمية ونالت خبرته الكثير من الاهتمام اليومي لدى المتداولين العرب. يعمل على توفير التحليلات الفنية والاخبار السوقية والتوصيات المجانية واكثر بمتابعة لا تقل عن 15 ساعة يوميا، ويهدف لتبسيط كيفية التداول في الفوركس ومفهوم التجارة لجمهوره بدون تعقيد وبأقل الامكانيات. بالإضافة، فهو مبتكر للعديد من الافكار والادوات التي تساعد المتداول بالتعامل مع شركات التداول الشهيرة وتوفر له دخول عالم المتاجرة بكل سهولة.

شاهد أيضاً

الطريقة الصحيحة للتداول بشكل يومي

أحد الأخطاء التي ترتكب من قبل المتداولين الجدد هو اعتقادهم بأن الأمر سهل! الظاهر هو …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *