التحليل الفنى لزوج اليورو مقابل الدولار EUR/USD والتوجه صوب أغلاق أسبوعى هابط جديد

انخفض سعر اليورو مقابل الدولار بالقرب من أدنى مستوياته في أزمة فيروس كورونا ، مما أدى إلى توقعات بتخفيض التصنيف ودفع بنك نومورا إلى استهداف مزيد من الانزلاق إلى سعر التكافؤ ، على الرغم من أن التوقعات الأخيرة من رابوبنك وكريدي سويس تشير إلى أنه من المحتمل أن ينخفض إلى زوج اليورو مقابل الدولار الامريكى EUR/USD الى أدنى مستوياته حول 1.03 في الأشهر المقبلة. زوج اليورو دولار هوى هذا الاسبوع الى مستوى الدعم 1.0354 الادنى لزوج العملات منذ خمس سنوات.

وتراجعت العملة الأوروبية الموحدة تحت مستوى 1.05 مرة أخرى يوم الخميس وتم تداولها عند بعض من أدنى مستوياتها منذ مارس 2020 في حركة السعر التي كانت على الأرجح مشجعة للمحللين فى بنك نومورا الذين دافعوا مؤخرًا عن بيع زوج اليورو / الدولار EUR/USD تحسباً لانخفاض نحو التكافؤ . وتعليقا على ذلك يقول جوردان روتشستر ، المحلل في بنك نومورا: “تواجه منطقة اليورو في الوقت نفسه العديد من الصدمات الخارجية ، من الصراع الروسي الأوكراني إلى الصين ، والتي ستؤثر على توقعات اليورو”.

وأضاف المحلل “هذا جزء كبير من سبب تعرضنا لمخاطر بيع زوج يورو / دولار EUR/USD ، ونتطلع إلى أن تصل هذه الخطوة في النهاية إلى التكافؤ في الشهرين المقبلين”. وأقترح المحلل في وقت سابق من هذا الأسبوع أن يستخدم عملاء البنك هيكل خيارات العملة للمراهنة على المزيد من الانخفاضات التي من المتوقع أن تتعادل سعر اليورو مقابل الدولار خلال الشهرين المقبلين ، مما يترك اليورو عند أدنى مستوياته منذ ديسمبر 2002.

وكانت توقعات بنك نومورا مدفوعة بأربع مجموعات من العوامل ، بما في ذلك مخاطر إمدادات الطاقة التي أدت إلى ارتفاع الأسعار بسرعة ، وارتفاع تكاليف الغذاء ، والتباطؤ الاقتصادي في الصين ، وانخفاض قيمة الرنمينبي. ويمثل كلا من هذه العوامل بمفرده عبئًا ثقيلًا على العملة ، وتمثل هذه العوامل مجتمعة الجزء الأكبر من الأسباب التي دفعت السوق مؤخرًا إلى التفكير في أسئلة حول التكافؤ مع الدولار القوي.

لكن بعض المتنبئين يتوقعون تجنب فرصة سعر التكافؤ إذا استمرت إمدادات الغاز الأوروبية من روسيا دون انقطاع. حيث تقول جين فولي ، محلل العملات الفوركس في Rabobank “ما إذا كانت قوة الدولار الأمريكي تعني أم لا أن زوج اليورو / الدولار الأمريكي EUR/USD سينتقل إلى التكافؤ في الأشهر المقبلة ، يظل يعتمد إلى حد ما على الخلفية الأساسية في منطقة اليورو وعلى سياسة الاتحاد الأوروبي”. وتضيف “نرى فرصة قوية لحدوث ركود في منطقة اليورو في نهاية هذا العام. وقال فولي أيضًا في مراجعة هذا الاسبوع لتوقعات رابوبانك ، بإن حجم تداول اليورو في الأشهر المقبلة من المرجح أن يكون دالة على كيفية تطور المخاطر الكبيرة على النمو في المنطقة.

وخفض المحلل توقعات Rabobank لمدة شهر وثلاثة أشهر إلى 1.03 هذا الأسبوع ، لكنه يتطلع إلى تعافي العملة الاوروبية الموحدة إلى 1.06 بحلول نهاية العام إذا كانت منطقة اليورو قادرة على تجنب الانزلاق إلى الركود خلال الفترة الفاصلة. وتتمثل إحدى ميزات التوفير في العملة الأوروبية الموحدة في المجموعة الواسعة الانتشار من أعضاء مجلس الإدارة الذين يقترحون أن البنك المركزي الأوروبي (ECB) من المرجح أن يرفع سعر الفائدة لأول مرة منذ ما يقرب من عقد خلال الأشهر المقبلة. ويرجع ذلك جزئيًا إلى أن التضخم قد وصل إلى مستويات قياسية ويُنظر إليه على نطاق واسع على أنه من غير المرجح أن يتبدد بسهولة ، مما يترك للبنك المركزي الأوروبي خيارات قليلة بخلاف البدء في سحب التحفيز النقدي المقدم إلى اقتصاد منطقة اليورو خلال وفي السنوات التي سبقت أزمة فيروس كورونا. .

ومع ذلك ، هذا هو السبب أيضًا في أن بعض المحللين الآخرين يستهدفون الانخفاض إلى مستوى 1.03 فقط في الأشهر المقبلة على الرغم من احتمال استمرار الدولار الأمريكي في التقدم مقابل العملات الأخرى في غضون ذلك.

حسب التحليل الفنى للزوج: مما لا شك فيه بأن التراجع المستمر لسعر زوج العملات اليورو مقابل الدولار EUR/USD حرك المؤشرات الفنية صوب مستويات تشبع بالبيع ولكن مع أستمرار عوامل الضعف لليورو دولار فالاتجاه العام الهبوطى لا يزال يدعم مزيد من الانطلاق للدببة لاسفل وأقرب مستويات الدعم للزوج حاليا 1.0335 و 1.0200 على التوالى. الزوج فى طريقه لاغلاق أسبوعى هابط جديد.

وكما ذكرت من قبل سيظل التباين فى الاداء الاقتصادى ومستقبل تشديد سياسات البنوك المركزية وأستمرار الحرب الروسية/ الاوكرانية عوامل ضعف مستمرة لليورو دولار. وستظل مكاسب أى محاولة للارتداد فرصة لبيع اليورو دولار من جديد أقرب مستويات المقاومة للزوج 1.0465 و 1.0600 على التوالى.

التحليل الفنى لليورو دولار

عن المحلل محمود عبد الله

المحلل محمود عبد الله
يعمل في أسواق العملات الأجنبية منذ 16 عاما بتفرغ كامل. يقدم تحليلاته ومقالاته وتوصياته في أشهر المواقع العربية المتخصصة في أسواق المال العالمية ونالت خبرته الكثير من الاهتمام اليومي لدى المتداولين العرب. يعمل على توفير التحليلات الفنية والاخبار السوقية والتوصيات المجانية واكثر بمتابعة لا تقل عن 15 ساعة يوميا، ويهدف لتبسيط كيفية التداول في الفوركس ومفهوم التجارة لجمهوره بدون تعقيد وبأقل الامكانيات. بالإضافة، فهو مبتكر للعديد من الافكار والادوات التي تساعد المتداول بالتعامل مع شركات التداول الشهيرة وتوفر له دخول عالم المتاجرة بكل سهولة.

شاهد أيضاً

تحليل يورو دولار EUR/USD وسبب هبوط سعر اليورو

عاد الدولار الامريكى الى مساره الصعودى القوى وسط تزايد التوقعات بفرص رفع معدلات الفائدة الامريكية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.