التحليل الفنى لزوج الاسترلينى مقابل الين اليابانى GBP/JPY ومكاسبه قد تظل هدفا للبيع

عمليات البيع طوال تعاملات هذا الاسبوع دفعت زوج العملات الجنيه الاسترلينى مقابل الين اليابانى GBP/JPY الى مستوى الدعم 151.60 وسط أقبال المستثمرين على الملاذات الآمنة وسط تجدد المخاوف من تزايد الاصابات العالمية بفيروس كورونا مما يهدد مسار الانتعاش الاقتصادى العالمى. وعاد زوج العملات الاسترلينى ين للاستقرار حول مستوى 152.52 وقت كتابة التحليل. عاد الاسترلينى للارتفاع مقابل باقى العملات الرئيسية الاخرى ، بعد أن ألمح مايكل سوندرز صانع السياسة النقدية في بنك إنجلترا إلى أحتمال إنهاء برنامج شراء السندات قريبًا لمواجهة الارتفاع في التضخم.

وقال سوندرز في خطاب ألقاه بإن النشاط الاقتصادي تعافى على ما يبدو أسرع قليلاً من التوقعات المركزية في تقرير السياسة النقدية الصادر في مايو ومن المرجح أن تغلق فجوة الإنتاج قريبًا. وهناك “دليل واضح” على أن الناتج المحلي الإجمالي قد أستعاد معظم ما فقده في الأشهر الأخيرة ، وأن الطاقة الفائضة في سوق العمل آخذة في الانخفاض ، ويستمر الاقتصاد في النمو بسرعة. وأضاف سوندرز بأنه من المرجح أن يستعيد الناتج المحلي الإجمالي ذروة ما قبل الجائحة في “الأشهر القليلة المقبلة”.

ولم يعد التضخم الأساسي دون المستوى المستهدف ومن المتوقع أن يرتفع أكثر في الأشهر القادمة.

وأضاف “إذا بقيت مؤشرات النشاط والتضخم متماشية مع الاتجاهات الأخيرة ولم ترتفع مخاطر الهبوط على النمو والتضخم بشكل كبير ، فقد يصبح من المناسب قريبًا سحب بعض التحفيز النقدي الحالي من أجل إعادة التضخم إلى هدف 2٪ في يوم على أساس مستدام “. وأشار سوندرز كذلك إلى أن خيارات سحب التحفيز تشمل وقف برنامج شراء الأصول الحالي في الشهر أو الشهرين المقبلين وقبل شراء 150 مليار جنيه إسترليني بالكامل ؛ والمزيد من إجراءات السياسة النقدية في عام 2022.

وقد تأثرت العملة البريطانية بأرتفاع حاد في حالات COVID-19 في المملكة المتحدة في وقت سابق من الجلسة. وتجاوز عدد حالات الإصابة بالفيروس التاجي في البلاد 40 ألف حالة يوم الأربعاء لتصل إلى 42302 حالة.

على الجانب الاقتصادى. أظهرت البيانات الصادرة عن مكتب الإحصاءات الوطنية أن التوظيف في المملكة المتحدة قد ارتفع في ثلاثة أشهر حتى مايو ، مما يشير إلى أن سوق العمل يواصل التعافي. وكانت هناك زيادة ربع سنوية في معدل التوظيف بنسبة 0.1 نقطة مئوية إلى 74.8 في المائة. وفي نفس الوقت ، انخفض معدل البطالة بمقدار 0.2 نقطة مئوية إلى 4.8 في المائة. وفي غضون ثلاثة أشهر حتى أبريل ، بلغ معدل البطالة 4.7 في المائة.

وفى المقابل. فقد أرتفع الين الياباني فى سوق الفوركس، حيث دفعت زيادة الإصابات الجديدة في منطقة طوكيو المستثمرين إلى البحث عن عملة الملاذ الآمن. وسجلت طوكيو مؤخرا 1300 حالة جديدة ، وهو أكبر عدد منذ 22 يناير. ولأول مرة منذ حوالي شهرين تجاوز عدد الحالات اليومية 1000 علامة. وأدى ظهور مجموعة COVID-19 في أحد الفنادق اليابانية ، حيث يقيم أعضاء الفريق الأولمبي البرازيلي ، إلى زيادة المخاوف.

وأصيب سبعة من العاملين بالفندق بفيروس كورونا وعزل الفريق البرازيلي عن الضيوف الآخرين. وكانت الحكومة اليابانية قد فرضت حالة الطوارئ في طوكيو حتى ما بعد انتهاء الألعاب الأولمبية في 8 أغسطس.

وأظهرت بيانات رسمية أن الناتج المحلي الإجمالي السنوي للصين ارتفع أقل من المتوقع في الربع الثاني. حيث أرتفع الناتج المحلي الإجمالي بنسبة 7.9 في المائة على أساس سنوي في الربع الثاني – أقل من التوقعات بتحقيق مكاسب بنسبة 8.1 في المائة وهبوط حاد من 18.3 في المائة في الأشهر الثلاثة السابقة.

وأظهرت بيانات من وزارة الاقتصاد والتجارة والصناعة أن النشاط العالي في اليابان انخفض للشهر الثاني على التوالي في مايو. حيث أنخفض مؤشر النشاط الثلاثى بنسبة 2.7 في المائة على أساس شهري في مايو ، بعد انخفاض بنسبة 0.8 في المائة في أبريل.

حسب التحليل الفنى للزوج: على الرسم البيانى للاطار الزمنى اليومى لا يزال سعر زوج العملات الجنيه الاسترلينى مقابل الين اليابانى GBP/JPY فى مرحلة تصحيح هبوطى والتحرك صوب مستويات الدعم 151.30 والدعم النفسى 150.00 يؤكد مدى قوة سيطرة الدببة على الاداء وكما ذكرت من قبل ستظل مكاسب زوج العملات هدفا للبيع أقرب مستويات المقاومة للزوج حاليا 153.35 و154.10 و 155.00 على التوالى. لا يترقب الاسترلينى اليوم أى بيانات أقتصادية هامة ومؤثرة اليوم وسيتفاعل زوج العملات مع مدى أقبال المستثمرين على المخاطرة من عدمه.

التحليل الفنى لزوج الاسترلينى ين

عن المحلل محمود عبد الله

المحلل محمود عبد الله
يعمل في أسواق العملات الأجنبية منذ 12 عاما بتفرغ كامل. يقدم تحليلاته ومقالاته وتوصياته في أشهر المواقع العربية المتخصصة في أسواق المال العالمية ونالت خبرته الكثير من الاهتمام اليومي لدى المتداولين العرب. يعمل على توفير التحليلات الفنية والاخبار السوقية والتوصيات المجانية واكثر بمتابعة لا تقل عن 15 ساعة يوميا، ويهدف لتبسيط كيفية التداول في الفوركس ومفهوم التجارة لجمهوره بدون تعقيد وبأقل الامكانيات. بالإضافة، فهو مبتكر للعديد من الافكار والادوات التي تساعد المتداول بالتعامل مع شركات التداول الشهيرة وتوفر له دخول عالم المتاجرة بكل سهولة. تابع تداولاتي في موقع eToro. راقب وأنسخ وأحكم بنفسك!

شاهد أيضاً

التحليل الفنى لزوج الاسترلينى مقابل الين اليابانى GBP/JPY ومسار الصعود لا يزال قائما

وتيرة الاقبال على المخاطرة والاشارات الاخيرة لمستقبل تشديد سياسة بنك أنجلترا عوامل ساهمت فى حفاظ …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.