إبدأ التداول الآن !

تحليل اليورو مقابل الريال السعودى EUR/SAR والاتجاه العام لا يزال صاعدا

خلال تداولات اليوم الثلاثاء ظل سعر صرف زوج العملات اليورو مقابل الريال السعودى EUR/SAR فى نطاق أرتداد صعودى ما بين مستوى 4.074 ريال مقابل اليورو الواحد ومستوى 4.091 ريال. وحسب الاداء على الرسم البيانى للاطار الزمنى اليومى أدناه زوج العملات لا يزال يحافظ على الاتجاه الصعودى ومكاسبه الاخيرة صوب مستوى 4.10 حرك المؤشرات الفنية صوب مستويات تشبع بالشراء وما لم يحصل اليورو على المزيد من الزخم فقد يتعرض زوج اليورو مقابل الريال السعودى EUR/SAR لعمليات بيع لجنى الارباح فى أى وقت.

وقد يحدث أنعكاس أولى للاتجاه الحالى لزوج العملات اليورو / ريال سعودى EUR/SAR فى حال تحرك صوب مستويات 4.040 ريال و3.96 ريال على التوالى. وفى المقابل أقرب مستويات المقاومة للاداء الحالى 4.15 و 4.20 ريال على التوالى.

أخر الاخبار الاقتصادية المؤثرة على أداء زوج العملات:

من المتوقع أن يواصل البنك المركزي الأوروبي رفع أسعار الفائدة لبعض الوقت ، حيث كشف محضر جلسة السياسة الأخيرة في ديسمبر أن العديد من صانعي السياسة سعوا إلى رفع ضخم بمقدار 75 نقطة أساس بسبب احتمالية بقاء التضخم مرتفعًا لفترة طويلة جدًا. ولكن تم الاتفاق في النهاية على رفع أصغر بمقدار نصف نقطة أساس في محاولة لإتاحة مساحة أكبر لمعدلات أعلى في المستقبل. وفي مكان آخر ، أشارت رئيسة البنك المركزي الأوروبي كريستين لاغارد وزميلها صانع السياسة كلاس نوت أيضًا إلى أن أسعار الفائدة يجب أن ترتفع أكثر حيث ظل التضخم مرتفعًا بشكل غير مريح ، وحذر الأول الأسواق من التسعير في الزيادات الصغيرة.

ومما جاء فى محضر الاجتماع “أعرب عدد كبير من الأعضاء في البداية عن تفضيلهم لزيادة أسعار الفائدة الرئيسية للبنك المركزي الأوروبي بمقدار 75 نقطة أساس ، حيث كان من الواضح أن التضخم كان من المتوقع أن يكون مرتفعًا للغاية لفترة طويلة جدًا” .

ولاحظ هؤلاء الأعضاء أيضًا أن توقعات السوق السائدة والأوضاع المالية كانت غير متسقة بوضوح مع عودة التضخم في الوقت المناسب إلى هدف التضخم البالغ 2 في المائة من البنك المركزي الأوروبي. وفي حديثها في المنتدى الاقتصادي العالمي في دافوس بسويسرا ، قالت لاغارد بإن البنك المركزي الأوروبي مصمم على مواصلة رفع أسعار الفائدة لجعل التضخم مستهدفًا.

وأضاف رئيس البنك المركزي الأوروبي: “التضخم ، بكل المقاييس ، مرتفع للغاية”. وقالت لاغارد أيضا: “هناك عزم في البنك المركزي الأوروبي على إعادة التضخم في الوقت المناسب ، ويجب أن نواصل المسار مع ارتفاع أسعار الفائدة حتى نكون في منطقة مقيدة لفترة كافية لخفضها”.

ومن جانبه قال العضو نوت Knot ، رئيس البنك المركزي الهولندي والصقر في مجلس إدارة البنك المركزي الأوروبي ، لشبكة CNBC يوم الخميس الماضى بأن البنك المركزي قد يضطر إلى القيام “برفع 50 نقطة أساس” لكبح جماح التضخم في منطقة اليورو. وبعد تحرك ديسمبر لإبطاء وتيرة رفع أسعار الفائدة إلى 50 نقطة أساس من 75 نقطة أساس ، وإبلاغ البنك المركزي الأوروبي بأن الأسعار ستُرفع بطريقة ثابتة ، قامت الأسواق بتسعير زيادتين إضافيتين نصف نقطة أساس ، واحدة في فبراير و مارس قبل توقف البنك.

ومع ذلك ، حثت لاجارد يوم الخميس الأسواق على إعادة النظر في مواقفها.

وكان أول رفع لسعر الفائدة من البنك المركزي الأوروبي في العام الماضي هو زيادة بمقدار 50 نقطة أساس في يوليو ، والتي كانت أيضًا الأولى منذ نفس الشهر من عام 2011. وتبع ذلك زيادتان جامبو لسعر الفائدة بمقدار 75 نقطة أساس لكل منهما ، في سبتمبر وأكتوبر. وأضاف محضر اجتماع البنك المركزي الأوروبي بإن التدهور في توقعات التضخم يضمن رفع أسعار الفائدة أكبر من تلك التي تحددها الأسواق. وكان صانعو السياسة قلقين من أن الفشل في تجاوز توقعات السوق يمكن أعتباره تأكيدًا لآراء السوق بشأن مسار السياسة المستقبلية ، مما قد يؤدي إلى عدم تحول منحنى العائد إلى الأعلى إلى الحد المطلوب لإعادة التضخم إلى الهدف.

وقد أيدت الغالبية العظمى من الأعضاء اقتراح كبير الاقتصاديين في البنك المركزي الأوروبي فيليب لين برفع 50 نقطة أساس والرسالة القائلة بأنه لا يزال يتعين على أسعار الفائدة أن ترتفع بشكل كبير بوتيرة ثابتة للوصول إلى المستويات التي كانت مقيدة بشكل كافٍ لضمان عودة التضخم في الوقت المناسب إلى الهدف.

شارت زوج اليورو مقابل الريال السعودى EUR/SAR

هذا الشارت من منصة tradingview

عن الكاتب علي زغيب

محلل وباحث في الاسواق المالية وخاصة الفوركس وهو صاحب خبرة تزيد عن 7 سنوات. متعمق في الاسواق الامريكية والاوروبية. حاصل على شهادات في التحليل الفني مقدمة من الاتحاد العالمي للمحللين وغيرها من المؤسسات التعليمية المشهورة. بالإضافة، فهو مبتكر للعديد من استراتيجيات التداول والتي تعتمد على العنصر البشرى بدون الاعتماد على البرمجة التي تحتمل الكثير من الاخطاء. لديه الخبرة للتواصل مع المستثمرين لشرح المستجدات في الاسواق من أجل القرار الاسرع والمناسب للبدء في المتاجرة. من أهم أدواته الشموع اليابانية، امواج إليوت، تحليل خطوط الدعم و المقاومة، مستويات فيبوناتشي الى جانب أشهر المؤشرات الفنية العالمية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.