التوقعات الفنية لزوج الدولار الامريكى مقابل الكندى USD/CAD : وتحرك المؤشرات الفنية صوب مستويات تشبع بالشراء

طوال تداولات هذا الاسبوع وسعر زوج العملات الدولار الامريكى مقابل الدولار الكندى USD/CAD فى تحرك صعودى أعلى المقاومة النفسية 1.3000 ومكاسبه وصلت به الى مستوى المقاومة 1.3077 الاعلى لزوج العملات منذ نهاية تداولات العام 2020 . حيث تعزز الدولار الامريكى بقوة مقابل باقى العملات الرئيسية الاخرى بتوقعات مزيد من مرات رفع معدلات الفائدة الامريكية بشكل عدوانى خلال العام 2022 لوقف مسار التضخم القياسى فى الولايات المتحدة والذى وصل الى الاعلى له منذ 40 عاما. والى جانب ذلك تعرض سوق النفط الخام العالمى لانتكاسة وهو ما يضر بقوة الدولار الكندى.

ورغم الاداء الاخير. يعتقد أحد أكبر البنوك في كندا أن نوبة من قوة الدولار الكندي تلوح في الأفق وكل ما هو مطلوب لتحريكها سيكون استقرارًا في أسواق الأسهم العالمية. وفى هذا الصدد يقول BMO Capital Markets ، بإن سعر صرف الدولار الأمريكي / الدولار الكندي USD/CAD “من المرجح أن يؤدي إلى انخفاض حاد” لأنه يرجع إلى ظروف ذروة الشراء. وعليه يقول جريج أندرسون ، محلل العملات الفوركس في BMO Capital Markets ، بإن المحرك المحتمل لارتفاع الدولار الكندي يمكن أن يكون التطورات في أسواق الأسهم وهو يراقب S&P 500 على وجه الخصوص. وأضاف “نعتقد أن الأرقام الكبيرة التالية في زوج الدولار كندى USDCAD من المرجح أن تعتمد على ما يفعله S&P 500”.

وتُظهر نمذجة BMO Capital أن مؤشر S&P 500 هو الآن العامل الأكثر أهمية في تحديد ديناميكيات الدولار الأمريكي / الدولار الكندي ، ليحل محل فرق سعر الفائدة لمدة ثلاثة أشهر. وعليه يقول أندرسون أيضا: “إذا أعاد ذعر الأسهم تأكيد نفسه خلال الأسبوعين المقبلين ، فيمكننا أن نرى الدولار الأمريكي مقابل الدولار الكندي USD/CAD يحقق دفعة أخرى عبر 1.3050 وربما 1.3150”.

وفي الواقع ، إذا انخفض مؤشر S&P 500 إلى 25٪ منذ بداية العام وحتى تاريخه ، فلن تستبعد BMO Capital تمامًا تحركًا في سعر دولار / كندى USDCAD إلى 1.3350 حيث قلص مديرو المعاشات التقاعدية الكنديون تحوطاتهم القصيرة من الدولار مقابل الكندى USD / CAD نظرًا لوجود أصول أقل إلى التحوط أو طوق. ولكن قد يستغرق الأمر تحركًا صغيرًا نسبيًا إلى الأعلى في أسواق الأسهم لإطلاق حركة ضخمة في الدولار الكندي والتي تبدو ممتدة أكثر من اللازم.

وقد توصلت أبحاث BMO إلى أن الحركة الأخيرة في الدولار الكندي قد امتدت بالفعل عند مستويات أعلى من 1.28 دولار أمريكي حيث ظلت أسعار خام غرب تكساس الوسيط أعلى من 100 دولار للبرميل. وبالإضافة إلى ذلك ، وجد أن سعر الصرف مفرط في التوسع بالنسبة إلى الموازين الخارجية لكندا والولايات المتحدة. ويقولون بإنه تم تجاوزه أيضًا بشكل مفرط مقارنة بالمكان الذي وصل إليه البلدان مع الضبط المالي بعد الوباء ، وما يزيد عن 1.28 دولار ، يمكن اعتبار سعر الصرف مفرطًا إلى حيث التوقعات الخاصة بالسياسة النقدية النسبية في أعقاب اجتماع اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة الأسبوع الماضي.

وعليه يضيف المحلل بالقول “نعتقد أن زوج العملات الدولار الامريكى مقابل الكندى USDCAD سيتحرك سريعًا إلى حد ما هبوطيًا إلى 1.28 عندما يتوقف الذعر في سوق الأسهم العالمية”. وبالتالي ، فإن النظرة العامة للدولار الكندي تعتمد على قدرة أسواق الأسهم على الاستقرار ، والتي توجد بها احتمالات جيدة. و”من وجهة نظرنا ، تراجعت سوق الأسهم حتى الآن وبسرعة كبيرة لأنها تعرضت لثلاث صدمات: تشديد بنك الاحتياطي الفيدرالي السريع ، وحرب أوكرانيا ، وموجة وبائية في الصين. أول هذه العوامل يتحسن ، بينما الثاني لا يزداد الأمر سوءًا. وقد يكون السبب الثالث هو جوهر الأمور ، سواء بالنسبة لمؤشر S&P 500 وكذلك USDCAD “.

وهو يقر بأن التوقيت سيكون صعبًا ، ولكن “عندما يتعلم سوق الأسهم التعايش مع هذا العامل والارتداد قليلاً ، نعتقد أن الدولار الأمريكي مقابل الدولار الكندي سوف يتجه نحو الانخفاض.”

توقعات زوج الدولار مقابل الكندى USD/CAD

عن المحلل محمود عبد الله

المحلل محمود عبد الله
يعمل في أسواق العملات الأجنبية منذ 16 عاما بتفرغ كامل. يقدم تحليلاته ومقالاته وتوصياته في أشهر المواقع العربية المتخصصة في أسواق المال العالمية ونالت خبرته الكثير من الاهتمام اليومي لدى المتداولين العرب. يعمل على توفير التحليلات الفنية والاخبار السوقية والتوصيات المجانية واكثر بمتابعة لا تقل عن 15 ساعة يوميا، ويهدف لتبسيط كيفية التداول في الفوركس ومفهوم التجارة لجمهوره بدون تعقيد وبأقل الامكانيات. بالإضافة، فهو مبتكر للعديد من الافكار والادوات التي تساعد المتداول بالتعامل مع شركات التداول الشهيرة وتوفر له دخول عالم المتاجرة بكل سهولة.

شاهد أيضاً

التوقعات الفنية لزوج الدولار مقابل الدولار الكندى USD/CAD وكسر المقاومة النفسية 1.30 واردا

تداولات الاسبوع الماضى كانت جيدة لمزيد من سيطرة الثيران على أداء زوج العملات الدولار الامريكى …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.