الثلاثاء , مارس 19 2019
الرئيسية / أخبار العملات / أخبار الجنيه الإسترليني الدولار GBP/USD / زوج الاسترلينى مقابل الدولار GBP/USD يسجل أفضل أداء يومى منذ بداية 2019

زوج الاسترلينى مقابل الدولار GBP/USD يسجل أفضل أداء يومى منذ بداية 2019

صوّت البرلمان البريطاني على رفض مغادرة البلاد للاتحاد الأوروبي دون اتفاق بأى حال من الاحوال ، وهو قرار يقلل لكنه لا يلغي فرصة خروج فوضوى لبريطانيا من الاتحاد الأوروبي. تصويت الأربعاء يزيد من فرص تأجيل خروج بريطانيا من الكتلة. وقد صوّت المشرعون البريطانيون بأغلبية 312 صوتًا مقابل 308 صوتًا على اقتراح “يرفض مغادرة المملكة المتحدة للاتحاد الأوروبي دون اتفاق ووضع إطار للعلاقة المستقبلية”. التصويت له قوة سياسية وليس قانونية. حيث يجب موافقة طرفى البريكسيت رسميا على ذلك. ويخطط المشرعون البريطانيون الآن للتصويت اليوم الخميس على ما إذا كان سيطلب من الاتحاد الأوروبي تأجيل يوم المغادرة المقرر له فى 29 مارس. فى ظل هذا الوضع أندفع زوج الجنيه الاسترلينى مقابل الدولار GBP/USD صعوديا بقوة مسجلا أفضل اداء يومى منذ بداية تعاملات عام 2019 حيث أرتد الزوج من مستوى الدعم 1.3062 وصولا الى المقاومة 1.3380 الاعلى له منذ منتصف يونيو 2018 .

مسلسل خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي لم ينتهى ، خاصة مع تعرض رئيس الوزراء ماي لهزيمة أخرى في البرلمان يوم الثلاثاء. مع رفض المشرعون مرة أخرى بأغلبية ساحقة اقتراح الحكومة بتعديلات صفقة البريكسيت ، على الرغم من الضغط المكثف من جانب تيريزا ماى. حيث لا يزال العديد من المشرعين المحافظين يشككون في اقتراح الدعم الإيرلندي ، ويشكون في أن هذا البند سيمنع بريطانيا من مغادرة الاتحاد الأوروبي. واليوم الخميس سيصوت البرلمان على طلب تمديد المادة 50 ، وهي آلية خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي. ومع ذلك ، فمن غير الواضح إلى متى سيستمر التأخير ، أو إذا كان الاتحاد الاوروبى سوف يوافق على التمديد. وقد تؤدي حالة عدم اليقين بشأن خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي إلى تبخر مكاسب الجنيه الاسترلينى الاخيرة فى اى وقت ، على الرغم من أن الباوند سجل مكاسب حادة يوم الأربعاء.

ضعف أرقام بيانات التضخم يؤكد مخاوف صانعي السياسة بشاءن تسريع وتيرة رفع أسعار الفائدة الامريكية في المستقبل القريب. وانخفض مؤشر أسعار المستهلكين الأساسي إلى 0.1 ٪ ، في حين بقي مؤشر أسعار المستهلك ثابتًا عند 0.2 ٪. ولا يزال تضخم المستهلك أقل بكثير من هدف بنك الاحتياطي الفيدرالي وهو 2.0 في المائة ، لذلك لا يوجد ضغط كبير على البنك المركزى الامريكى لرفع أسعار الفائدة في أي وقت قريب. ويشير صانعو السياسة إلى أن بنك الاحتياطي الفيدرالي قد يتمسك بسياسته بدون تغييرحتى النصف الثاني من عام 2019 ، وقد أكد هذا الموقف رئيس مجلس الاحتياطي الفيدرالي باول في مقابلة تلفزيونية يوم الأحد. لم يترك باول أدنى شك حول موقف بنك الاحتياطي الفيدرالي ، قائلاً إن البنك سيتحلى بالصبر وسيراقب التطورات الاقتصادية ولن يكون في عجلة من أمره لتغيير سياسة سعر الفائدة. ويمكن للموقف الحذر من بنك الاحتياطي الفيدرالي أن يؤثر سلبًا على الدولار ، حيث أن أيقاف وتيرة رفع أسعار الفائدة يجعل الدولار أقل جاذبية للمستثمرين.

أهم مستويات الدعم للاسترلينى مقابل الدولار اليوم: 1.3265 و 1.3130 و 1.3000 على التوالى.

أهم مستويات المقاومة للاسترلينى مقابل الدولار اليوم: 1.3400 و 1.3485 و 1.3620 على التوالى.

توقعات زوج الاسترلينى دولار GBP/USD

عن الكاتب إبراهيم المصري

الكاتب إبراهيم المصري
محلل فنى واقتصادي للأسواق المالية وخاصة سوق العملات- الفوركس- بخبرة سنوات عديدة. وهو يراقب حركة سوق التداول على مدار اليوم لتوفير أسرع وأدق التحليلات الفنية والاقتصادية لجمهوره العريض. يحظى باحترام جميع متابعيه بما يقدمه. حاصل على العديد من الشهادات والدورات المتخصصة في تحليل الاسواق المالية. لديه استراتيجياته الشهيرة للتداول على أسس سليمة بنتائج عالية مجربة لسنوات. ويملك الخبرة في تقديم الدورات التعليمية المباشرة مع المستثمرين من أجل التداول على مبادئ علمية سليمة.

شاهد أيضاً

تفاؤل جديد للبريكسيت يدفع زوج الاسترلينى مقابل الدولار GBP/USD لتحقيق مكاسب أقوى

بعد تصريحات رئيس المفوضية الاوروبية على صفقة معدلة للبريكسيت مع رئيسة وزراء بريطانيا ماى لتفادى …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *