زخم صعودى لزوج الاسترلينى مقابل الدولار الامريكى GBP/USD ولكن أهداف البيع باتت قريبة

الخسائر الاخيرة لزوج العملات الجنيه الاسترلينى مقابل الدولار GBP/USD دفعته صوب مستوى الدعم 1.3450 وسط توقعات بخفض معدلات الفائدة الى مناطق سلبية. الادنى له منذ أسبوعين ولكن بعد تعديل التوقعات من جانب مسؤولى السياسة النقدية لبنك أنجلترا بقيادة حاكم البنك. وجد الزوج الفرصة للارتداد لاعلى وصولا الى مستوى المقاومة 1.3700 . وعليه فقد تخلص الجنيه الاسترلينى من البدايه السيئة لتداولات عام 2021 ليرتفع بقوة فى الساعات الاخيرة وذلك بعد أن أشار محافظ بنك إنجلترا إلى أنه من السابق لأوانه خفض أسعار الفائدة مرة أخرى وتسارع طرح اللقاح في المملكة المتحدة . وحسب الاداء الاخير يقع الجنيه الإسترليني عند 1.12 مقابل اليورو و 1.3680 مقابل الدولار الأمريكي وذلك وسط تحسن المعنويات تجاه الاقتصاد البريطاني حيث يتطلع المستثمرون خلال الأزمة الصحية الحالية إلى التعافي من مارس فصاعدًا.

trusted brokers
هذه اول تجربة لك في عالم التداول؟

ابدأ التداول مع وسيط مرخص وموثوق

على جبهة فيروس كورونا. فقد أعلنت NHS England أن 121 ألف شخص إضافي تلقوا أول لقاح لهم في 10 يناير ، ليصل إجمالي الجرعات الأولى إلى 2.080.280 . وتهدف المملكة المتحدة إلى تلقيح 15 مليونًا من الفئات الأكثر ضعفاً بحلول منتصف فبراير من أجل تخفيف الضغط على الخدمات الصحية ، وسيراقب المستثمرون الإحصاء اليومي عن كثب لمحاولة قياس ما إذا كان سيتم الوصول إلى هذا الهدف. وهذا يضع المملكة المتحدة في مرتبة متقدمة على كلا من الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة من حيث التطعيمات لكل 100 شخص ، وهو تطور يمكن أن يساعد الجنيه الإسترليني في عالم يكافئ فيه مستثمرو الفوركس تلك العملات التي تنتمي إلى البلدان التي تخرج من الأزمة الصحية أولاً.

وفى هذا الصدد يقول جورج فيسي ، محلل إستراتيجي للفوركس في ويسترن يونيون: “يمكن لبرنامج التطعيم الناجح أن يميز المملكة المتحدة عن نظرائها ويوفر تحيزًا صعوديًا للجنيه الإسترليني على المدى المتوسط إلى الطويل”.

ومقارنة التطعيم في المملكة المتحدة مع الدول الأخرى. يقول بول روبسون ، رئيس إستراتيجية G10 FX في NatWest Markets: “إن أحتمال توزيع لقاح على نطاق واسع لديه القدرة على تغيير السرد حول النمو النسبي ، حيث تستفيد الاقتصادات الأكثر تضررًا من الوباء أكثر من أنتشار اللقاح”. وأضاف “قد تكون بعض الاقتصادات العالمية المحاصرة على أعتاب الحصول على جرعة في الذراع تشتد الحاجة إليها … حرفياً.”

وعليه يقول روبسون بإن المملكة المتحدة هي واحدة من هذه الدول ، مشيرة إلى أنها عانت بشكل خاص من Covid-19 ، مما يجعلها في فئة البلدان التي ستستفيد من التعافي من الأزمة. وسيحدد طرح اللقاحات في النهاية متى يكون اقتصاد المملكة المتحدة قادرًا على التعافي ، والذي بدوره يؤثر على القرارات في بنك إنجلترا بشأن أسعار الفائدة والتيسير الكمي. حصل الباوند على زخم أيجابى من التعليقات التي أدلى بها محافظ بنك إنجلترا أندرو بيلي ، والتي أكد من خلالها أن سعر الفائدة البنكي لن يتم خفضه على الأرجح إلى 0٪ أو أقل خلال الأسابيع المقبلة حيث كان من المتوقع أن يكون هناك أنتعاش اقتصادي وشيك. .

تعرض الجنيه الاسترلينى لانتكاسة فى تداولات الاسبوع الاول من العام 2021 بعد أن أتخذ قادة المملكة المتحدة إجراءات إغلاق أكثر صرامة لاحتواء أنتشار فيروس كورونا ، مما أدى إلى توقعات بأن تعاني البلاد من ركود اقتصادي. وفي المقابل ، رفعت أسواق المال رهاناتها على أن بنك إنجلترا سيرد من خلال احتمالية خفض أسعار الفائدة. بأن الهدف من أسعار الفائدة المنخفضة هو تحفيز الإقراض وتدفق الأموال إلى الاقتصاد ، وبالتالي توفير وسادة خلال الأوقات الصعبة.

ومع ذلك ، فإن التأثير الجانبي لهذه الإجراءات هو ضعف العملة ، حيث يميل الجنيه الإسترليني إلى الانخفاض عندما يخفض البنك أسعار الفائدة. لكن تعليقات بيلي تشير إلى أنه من السابق لأوانه التفكير في مزيد من التخفيضات في أسعار الفائدة ، ويبدو أنه على استعداد للانتظار وتقييم شكل الانتعاش الآن بعد أن يتم إعطاء اللقاحات قبل اتخاذ مثل هذه الخطوة الجذرية مثل تقديم أسعار فائدة سلبية.

وعليه تتوقع NatWest Markets أن يستنتج بنك إنجلترا أن الحد الأدنى لسعر السياسة أعلى من الصفر وبالتالي من المقرر أن تظل أسعار الفائدة في المنطقة الإيجابية. ومن المحتمل أن يساعد هذا بدوره على زيادة مكاسب الجنيه الاسترليني.

من منظور فنى: لا يزال أستقرار زوج العملات الجنيه الاسترلينى مقابل الدولار GBP/USD أعلى المقاومة 1.3700 يدعم تحرك المؤشرات الفنية صوب مستويات تشبع بالشراء وعليه فقد يكون هناك فرصة لمستثمرى الفوركس فى البيع من مكاسب الزوج القادمة. ولن يكون هناك تغير فى نظرة الصعود الحالية بدون أختراق الزوج لمستوى الدعم 1.3400 . وستظل القيود البريطانية لاحتواء تفشى فيروس كورونا ومستقبل تعافى الاقتصاد البريطانى تحدد معنويات المستثمرين تجاه الباوند.

توقعات زوج الاسترلينى دولار

عن المحلل محمود عبد الله

المحلل محمود عبد الله
يعمل في أسواق العملات الأجنبية منذ 12 عاما بتفرغ كامل. يقدم تحليلاته ومقالاته وتوصياته في أشهر المواقع العربية المتخصصة في أسواق المال العالمية ونالت خبرته الكثير من الاهتمام اليومي لدى المتداولين العرب. يعمل على توفير التحليلات الفنية والاخبار السوقية والتوصيات المجانية واكثر بمتابعة لا تقل عن 15 ساعة يوميا، ويهدف لتبسيط كيفية التداول في الفوركس ومفهوم التجارة لجمهوره بدون تعقيد وبأقل الامكانيات. بالإضافة، فهو مبتكر للعديد من الافكار والادوات التي تساعد المتداول بالتعامل مع شركات التداول الشهيرة وتوفر له دخول عالم المتاجرة بكل سهولة. تابع تداولاتي في موقع eToro. راقب وأنسخ وأحكم بنفسك!

شاهد أيضاً

تراجع زوج الاسترلينى مقابل الدولار GBP/USD وسط جهود أحتواء كورونا

لم يهنأ الباوند طويلا بحالة التفاؤل التى هيمنت على الاسواق والمستثمرين فور أعلان كلا من …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.