إبدأ التداول الآن !

وكالة الطاقة الدولية: الطلب الاوروبى على الغاز سيتراجع في عام 2023

من المتوقع أن يتراجع الطلب الأوروبي على الغاز الطبيعي العام المقبل 2023 حيث تدفع الأسعار المرتفعة الدول إلى أتخاذ تدابير لتوفير الطاقة وسط تقليص الإمدادات الروسية ، وفقًا لوكالة الطاقة الدولية. وأضافت وكالة الطاقة الدولية في تقرير ربع سنوي عن الغاز ، بإن ارتفاع أسعار الغاز سيؤدي إلى انخفاض الاستهلاك الأوروبي بنسبة 4٪ في عام 2023 بعد التراجع بنسبة 10٪ هذا العام. وتظهر الانخفاضات بشكل أكثر وضوحًا في القطاع الصناعي ، لكنها تتجلى أيضًا في توليد الطاقة ، مما دفع الطلب العالمي على الغاز إلى الانخفاض بنسبة 0.8٪ هذا العام.

ويتخذ الاتحاد الأوروبي إجراءات لمعالجة أسوأ أزمة طاقة منذ عقود ، والتي تصاعدت بسبب الانخفاض الشديد في التدفقات من موسكو ، والتي كانت ذات يوم أكبر مورد للغاز إلى المنطقة. ويواجه الأوروبيون شتاء باردًا حيث أدى ارتفاع أسعار الغاز الطبيعي إلى ارتفاع فواتير الكهرباء ، وحث الاتحاد الأوروبي على خفض طوعي في الطلب على الغاز بنسبة 15٪ مقارنة بمتوسط الخمس سنوات. وإذا لم يتم كبح الطلب ، فسوف تنخفض مواقع التخزين في المنطقة إلى مستوى منخفض للغاية بنسبة 5٪ في فبراير إذا توقفت تدفقات خطوط الأنابيب الروسية تمامًا من الأول من نوفمبر ، حسب تقديرات وكالة الطاقة الدولية. وقد يؤدي انخفاض المخزونات إلى حدوث اضطرابات في حالة حدوث موجة برد في أواخر الشتاء.

واضافت وكالة الطاقة الدولية: “ستكون تدابير توفير الغاز ضرورية لتقليل عمليات سحب التخزين والحفاظ على المخزونات عند مستويات كافية حتى نهاية موسم التدفئة”. وقالت الوكالة الدولية للطاقة أيضا بإنه من المتوقع أن يرتفع استهلاك الغاز العالمي بنسبة 0.4٪ فقط العام المقبل ، “لكن التوقعات تخضع لمستوى عالٍ من عدم اليقين ، لا سيما فيما يتعلق بالإجراءات المستقبلية لروسيا والتأثيرات الاقتصادية لارتفاع أسعار الطاقة المستدامة”.

وعلى الرغم من ضعف الطلب ، أدى بحث أوروبا عن مصادر بديلة إلى زيادة المنافسة العالمية على الغاز الطبيعي المسال. وتتوقع وكالة الطاقة الدولية أن تزداد واردات أوروبا من الغاز الطبيعي المسال بأكثر من 60 مليار متر مكعب هذا العام ، أو أكثر من ضعف حجم الإضافات العالمية لسعة تصدير الغاز الطبيعي المسال. وأضاف المحللون: “لا تزال التوقعات لأسواق الغاز غامضة ، لأسباب ليس أقلها سلوك روسيا المتهور وغير المتوقع”. و”لكن كل الدلائل تشير إلى بقاء الأسواق ضيقة للغاية حتى عام 2023.”

عن المحلل محمود عبد الله

يعمل في أسواق العملات الأجنبية منذ 16 عاما بتفرغ كامل. يقدم تحليلاته ومقالاته وتوصياته في أشهر المواقع العربية المتخصصة في أسواق المال العالمية ونالت خبرته الكثير من الاهتمام اليومي لدى المتداولين العرب. يعمل على توفير التحليلات الفنية والاخبار السوقية والتوصيات المجانية واكثر بمتابعة لا تقل عن 15 ساعة يوميا، ويهدف لتبسيط كيفية التداول في الفوركس ومفهوم التجارة لجمهوره بدون تعقيد وبأقل الامكانيات. بالإضافة، فهو مبتكر للعديد من الافكار والادوات التي تساعد المتداول بالتعامل مع شركات التداول الشهيرة وتوفر له دخول عالم المتاجرة بكل سهولة.

شاهد أيضاً

التحليل الفنى للنفط الخام مع التراجع الى الادنى له منذ عام

طوال تداولات هذا الاسبوع وأسعار النفط الخام تتعرض لضغوط هبوطية تحرك على أثرها الاسعار صوب …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.