التحليل الفنى لسعر النفط الخام وسط توقعات ضعف الطلب العالمى

تمسكت أسعار النفط الخام بمكاسبها بعد أن أعلنت إدارة معلومات الطاقة عن سحب مخزون النفط الخام بمقدار 3.2 مليون برميل للأسبوع المنتهي في 8 يناير. وكان هذا مقارنة مع سحب يقدر بـ 5.82 مليون برميل من معهد البترول الأمريكي وتوقعات المحللين بسحب إجمالي 2.72 مليون برميل. وعليه يستقر سعر خام غرب تكساس حول 52.80 دولار للبرميل ويستقر سعر خام برنت حول مستوى 56.06 دولار للبرميل وقت كتابة التحليل. وقبل الاعلان عن البيانات أرتفع خام برنت فوق مستوى اال 57 دولارًا للبرميل للمرة الأولى منذ عام تقريبًا بفضل قرار المملكة العربية السعودية بخفض إنتاج إضافي قدره مليون برميل يوميًا في فبراير ومارس حيث بدا أن جهود أوبك + الجماعية للسيطرة على الأسعار لم تكن فعالة بما فيه الكفاية.

trusted brokers
هذه اول تجربة لك في عالم التداول؟

ابدأ التداول مع وسيط مرخص وموثوق

وقد أثار هذا القرار الحديث عن نقص المعروض النفطى العالمى على الرغم من أستمرار الطلب البطيء وسط أرقام حالات Covid-19 الجديدة المرتفعة في بعض الأسواق الرئيسية ، بما في ذلك الولايات المتحدة والهند ، على الرغم من أن الطلب يتحسن بقوة في الهند مع ازدهار الطلب على الوقود.

وأيضا ، أبلغت إدارة معلومات الطاقة عن زيادة قدرها 4.4 مليون برميل في مخزونات البنزين و 4.8 مليون برميل في مخزونات نواتج التقطير. هذا بالمقارنة مع زيادة 4.5 مليون برميل في مخزونات البنزين وزيادة أكبر بمقدار 6.4 مليون برميل في مخزونات نواتج التقطير المتوسطة قبل أسبوع. وبلغ إنتاج البنزين 7.5 مليون برميل يوميا الأسبوع الماضي انخفاضا من ثمانية ملايين برميل يوميا في الأسبوع السابق. وبلغ متوسط إنتاج نواتج التقطير الوسطى 4.7 مليون برميل يوميا الأسبوع الماضي ، مقارنة مع 4.8 مليون برميل يوميا قبل أسبوع.

وقبل يوم واحد من صدور تقريرها الأسبوعي عن البترول ، كان لدى إدارة معلومات الطاقة بعض الأخبار الإيجابية لعالم النفط. حيث قالت الهيئة في أحدث إصدار من آفاق الطاقة قصيرة الأجل لها بإنها تتوقع نمو الطلب على النفط 5.6 مليون برميل يوميًا هذا العام ، بعد أن هبط 9 ملايين برميل يوميًا في 2020. ومع ذلك ، سيتباطأ نمو الطلب في عام 2022 ، وسط توقعات بأضافة 3.3 مليون برميل في اليوم إلى الطلب اليومي.

حسب التحليل الفنى للنفط: يتحرك سعر خام غرب تكساس WTI فوق خط الاتجاه الصعودي على إطاره الزمني للاربع ساعات وقد يكون بسبب تراجع الدعم. وتظهر أداة تصحيح فيبوناتشي المكان الذي ينتظره المزيد من المشترين. حيث أن مستوى 61.8٪ هو الأقرب إلى خط دعم الاتجاه ومستوى مقاومة سابق عند 50 دولارًا للبرميل علامة نفسية رئيسية. وقد يؤدي التراجع القوى بالفعل إلى العثور على مشترين عند مستوى 50٪ فيبوناتشي عند 50.80 دولارًا للبرميل أو مستوى 38.2٪ عند 51.38 دولارًا للبرميل.

عموما لا يزال 100 SMA فوق 200 SMA للتأكيد على أن الاتجاه العام لا يزال صاعدا وأن الصعود من المرجح أن يستأنف أكثر من أن ينعكس. والدعم الديناميكي 100 SMA قريب أيضًا من خط الاتجاه ليضيف إلى قوته كأرضية. ويتحول مؤشر ستوكاستيك هبوطيًا لإظهار أن ضغط البيع موجود ، وأن المذبذب لديه مساحة كبيرة للتحرك قبل الإشارة إلى مناطق تشبع بالبيع أو الإرهاق بين الدببة. ويتجه مؤشر القوة النسبية لاسفل من منطقة تشبع بالشراء ولديه أيضًا الكثير من المساحة للتحرك إلى منطقة ذروة البيع.

وعلى صعيد أخر ، يمكن أن تؤدي عودة النفور من المخاطرة إلى بعض الجوانب السلبية للنفط الخام حيث قد يؤدي ذلك إلى تحفيز أقبال على الملآذات الآمنة. وقد يسمح جني الأرباح قبل عطلة نهاية الأسبوع وتقرير شركة بيكر هيوز بحساب منصات النفط في غضون أيام قليلة بإجراء التصحيح المنتظر.

التحليل الفنى لسعر النفط الخام

هذا الرسم البيانى من منصة tradingview

عن المحلل محمود عبد الله

المحلل محمود عبد الله
يعمل في أسواق العملات الأجنبية منذ 12 عاما بتفرغ كامل. يقدم تحليلاته ومقالاته وتوصياته في أشهر المواقع العربية المتخصصة في أسواق المال العالمية ونالت خبرته الكثير من الاهتمام اليومي لدى المتداولين العرب. يعمل على توفير التحليلات الفنية والاخبار السوقية والتوصيات المجانية واكثر بمتابعة لا تقل عن 15 ساعة يوميا، ويهدف لتبسيط كيفية التداول في الفوركس ومفهوم التجارة لجمهوره بدون تعقيد وبأقل الامكانيات. بالإضافة، فهو مبتكر للعديد من الافكار والادوات التي تساعد المتداول بالتعامل مع شركات التداول الشهيرة وتوفر له دخول عالم المتاجرة بكل سهولة. تابع تداولاتي في موقع eToro. راقب وأنسخ وأحكم بنفسك!

شاهد أيضاً

التحليل الفنى لسعر النفط الخام بعد عمليات البيع الاخيرة

تراجعت العقود الآجلة للنفط الخام بأكثر من 2٪ مع إغلاق تعاملات الاسبوع الماضى حيث أعلنت …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.