التحليل الفنى لسعر النفط الخام وترقب أرقام المخزونات الامريكية

تأثرت أسعار النفط الخام العالمية عندما قررت منظمة أوبك زيادة الإنتاج تدريجياً ، ورفع مستويات العرض العالمي. ومع ذلك ، يمكن أن يرتفع الطلب وفقًا لذلك بينما ترفع العديد من الاقتصادات قيود الإغلاق. وقد يعني هذا أنتعاشًا في النشاط التجاري والاستهلاكي ، مما سيدعم الطلب على الوقود وسلع الطاقة. يستقر سعر خام غرب تكساس حول مستوى 59.07 دولار للبرميل ويستقر سعر خام برنت حول مستوى 62.45 دولار للبرميل وقت كتابة التحليل.

من المحتمل أن يؤثر تقرير مخزونات النفط الامريكية على مسار اسعار النفط. فأنخفاض المخزونات سيدعم سعر النفط ومن ناحية أخرى ، قد تشير زيادة جديدة فى المخزونات إلى أن الطلب لا يزال ضعيفًا وغير قادر على مواكبة مستويات العرض الأقوى. ومن المتوقع سحب 2 مليون برميل لآخر تقرير بعد التخفيض السابق البالغ 0.9 مليون برميل. وأعلن معهد البترول الأمريكي عن سحب 2.6 مليون برميل في الأسبوع المنتهي في 2 أبريل ، بينما ارتفعت مخزونات البنزين بمقدار 4.6 مليون برميل وارتفعت مخزونات نواتج التقطير بمقدار 2.8 مليون برميل.

وفي الأسبوع السابق ، أعلن معهد البترول الأمريكي عن زيادة مخزونات النفط بمقدار 3.910 مليون برميل بعد أن توقع المحللون زيادة أقل بكثير عند 107000 برميل. ومع تقلص مخزونات النفط الأمريكية ، أرتفع إنتاج النفط الأمريكي بشكل طفيف إلى 11.1 مليون برميل يوميًا خلال الأسبوع المنتهي في 26 مارس ، وفقًا لأحدث البيانات الصادرة عن إدارة معلومات الطاقة. وتعد الزيادة الثانية خلال عدة أسابيع.

ارتفعت أسعار النفط بالامس إلى جانب ارتفاعات في السلع والأسهم الأخرى على مستوى العالم ، بعد تقارير أقتصادية مشجعة من الولايات المتحدة والصين وزيادة التوقعات للاقتصاد العالمي هذا العام والعام المقبل. وأيضا فقد ساعد ضعف الدولار والأخبار الاقتصادية القوية الصادرة عن أكبر مستهلك للنفط في العالم ، الولايات المتحدة ، وأكبر مستورد للنفط في العالم ، الصين ، أسعار النفط على التعافي أيضا.

تراجعت أسعار النفط الخام مؤخرا ، متأثرة بحالات COVID الجديدة القياسية في مستورد ومستهلك رئيسي للنفط ، الهند ، واستمرار الإغلاق في الاقتصادات الأوروبية الكبيرة مثل ألمانيا وفرنسا.

في الصين ، نما قطاع الخدمات بأسرع وتيرة في ثلاثة أشهر في مارس حيث قفز التفاؤل بين الشركات إلى ذروته في 10 سنوات ، حسبما أظهر مؤشر نشاط أعمال الخدمات العامة Caixin China. وبالإضافة إلى ذلك ، رفع صندوق النقد الدولي توقعاته للنمو الاقتصادي العالمي إلى 6 في المائة هذا العام وإلى 4.4 في المائة في عام 2022 في تقرير آفاق الاقتصاد العالمي لشهر أبريل (WEO) الذي نشر بالامس.

حسب التحليل الفنى للنفط: يتم تداول سعر نفط خام غرب تكساس الوسيط داخل نطاق هبوطى ، حيث يجد دعمًا حول 57.60 دولارًا للبرميل والمقاومة عند 61.35 دولارًا للبرميل. ويبدو أن السعر في طريقه لاختبار الجزء العلوي من النطاق من هنا وذلك على الرسم البيانى للاطار الزمنى الساعة. ومع ذلك ، فإن 100 SMA بالفعل تحت 200 SMA للإشارة إلى أن الدببة لهم السيطرة على الاداء. وقد يكون هذا كافيًا لإعادة سعر النفط الخام إلى قاع النطاق مرة أخرى ، خاصة وأن السعر يتحرك بالفعل أسفل كلا المؤشرين.

وقد وصل مؤشر ستوكاستيك بالفعل إلى منطقة تشبع بالبيع للإشارة إلى استنفاد قوة الدببة، والتحول للأعلى يعني أن المشترين يتولون زمام الأمور. ولا يزال مؤشر القوة النسبية يتحرك للأسفل لإظهار وجود بعض الضغط الهبوطي. وقد يؤدي ضغط البيع المستمر إلى دفع سعر النفط الخام إلى ما دون دعم النطاق وفي حالة أنخفاض يكون على الأقل نفس ارتفاع نمط المستطيل.

التحليل الفنى للنفط الخام

هذا الرسم البيانى من منصة tradingview

عن المحلل محمود عبد الله

المحلل محمود عبد الله
يعمل في أسواق العملات الأجنبية منذ 12 عاما بتفرغ كامل. يقدم تحليلاته ومقالاته وتوصياته في أشهر المواقع العربية المتخصصة في أسواق المال العالمية ونالت خبرته الكثير من الاهتمام اليومي لدى المتداولين العرب. يعمل على توفير التحليلات الفنية والاخبار السوقية والتوصيات المجانية واكثر بمتابعة لا تقل عن 15 ساعة يوميا، ويهدف لتبسيط كيفية التداول في الفوركس ومفهوم التجارة لجمهوره بدون تعقيد وبأقل الامكانيات. بالإضافة، فهو مبتكر للعديد من الافكار والادوات التي تساعد المتداول بالتعامل مع شركات التداول الشهيرة وتوفر له دخول عالم المتاجرة بكل سهولة. تابع تداولاتي في موقع eToro. راقب وأنسخ وأحكم بنفسك!

شاهد أيضاً

التحليل الفنى لسعر النفط الخام وترقب أرقام المخزونات الامريكية

قد تظل أسعار النفط الخام العالمية فى وضع الانتظار اليوم لحين الاعلان عن أرقام المخزونات …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.