أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار السلع / أخبار أسعار النفط اليوم / أستقرار أسعار النفط الخام حول مكاسبه بعد أرقام المخزونات الامريكية

أستقرار أسعار النفط الخام حول مكاسبه بعد أرقام المخزونات الامريكية

أسعار النفط الخام تتمسك بمكاسبها وذلك بعد أن أظهرت البيانات أن مخزونات الخام الأمريكية انخفضت للأسبوع الثالث على التوالي. وفى نفس الوقت فقد ساهم قرار أوبك وحلفاؤها بتمديد خفض الإنتاج لتسعة أشهر قادمة حتى مارس 2020 في دعم سعر النفط. وعلى صعيد الاسعار أرتفع خام غرب تكساس الى 57.34 دولار للبرميل وسجل خلال جلسة الثلاثاء مستوى 56.25 دولار للبرميل وهو أدنى مستوى منذ حوالي أسبوعين. وفى المقابل ارتفع خام برنت بأكثر من 1 في المئة إلى 63.06 دولار للبرميل

ووفقًا للبيانات الصادرة عن إدارة معلومات الطاقة الامريكية انخفضت مخزونات الخام الأمريكية بمقدار 1.1 مليون برميل في الأسبوع المنتهي في 28 يونيو ، مقابل التوقعات بانخفاض ما يقرب من 3 ملايين برميل. وانخفضت مخزونات البنزين بحوالي 1.58 مليون برميل ، أي أقل بكثير من الانخفاض المتوقع بنحو 2.17 مليون برميل. وفي الوقت نفسه ، زادت مخزونات نواتج التقطير بشكل غير متوقع بمقدار 1.58 مليون برميل.

وقبل ذلك أظهرت البيانات الصادرة عن معهد البترول الأمريكي يوم الثلاثاء أن إمدادات الخام الأمريكية انخفضت بمقدار 5 ملايين برميل للأسبوع المنتهي في 28 يونيو. وكان المحللون يتوقعون انخفاضًا قدره 3 ملايين برميل. وانخفاض المخزونات بمقدار 387 الف برميل للبنزين و 1.7 مليون برميل للمقطرات.

وقد أبدت منظمة الدول المصدرة للبترول أوبك استعدادها لتمديد اتفاقها الحالي لخفض الإنتاج لمدة تسعة أشهر أخرى حيث تواجه منظمة الكارتل توقعات ضعيفة للطلب بسبب تباطؤ النمو الاقتصادى العالمي. ويجتمع ممثلو الدول الأعضاء اليوم الاثنين في مقر منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) في فيينا من أجل تفعيل المحادثات مع الدول المنتجة غير الأعضاء يوم الثلاثاء. والقرار معقد بسبب التوترات بين الدول من خارج أوبك وإيران والتي ساهمت فى ارتفاع الأسعار مؤخرا.

وقال العديد من الممثلين الرئيسيين إن أعضاء المجموعة كانوا متفقين تجاه فترة التسعة أشهر بدلاً من تمديد لمدة ستة أشهر. حيث صرح وزير الطاقة السعودي خالد الفالح “لن نعرف على وجه اليقين إلا بعد غد ولكن معظم الدول” تريد تسعة أشهر “. ومن جانبه قال وزير النفط العراقي إن تسعة أشهر هى الفترة ” الأرجح”.

وقد ساهمت الصفقة الحالية بخفض الإنتاج بمقدار 1.2 مليون برميل يوميًا بدءًا من 1 يناير لمدة ستة أشهر لدفع الاسعار لاعلى. وجاءت معظم التخفيضات من دول أوبك ، التي وافقت على خفض 800000 برميل يوميا ، مع بقية التخفيضات من جانب روسيا ودول أخرى. وكان الهدف من التخفيضات هو الضغط على سعر النفط وتقليص المعروض العالمية.

عن المحلل محمود عبد الله

المحلل محمود عبد الله
يعمل في أسواق العملات الأجنبية منذ 12 عاما بتفرغ كامل. يقدم تحليلاته ومقالاته وتوصياته في أشهر المواقع العربية المتخصصة في أسواق المال العالمية ونالت خبرته الكثير من الاهتمام اليومي لدى المتداولين العرب. يعمل على توفير التحليلات الفنية والاخبار السوقية والتوصيات المجانية واكثر بمتابعة لا تقل عن 15 ساعة يوميا، ويهدف لتبسيط كيفية التداول في الفوركس ومفهوم التجارة لجمهوره بدون تعقيد وبأقل الامكانيات. بالإضافة، فهو مبتكر للعديد من الافكار والادوات التي تساعد المتداول بالتعامل مع شركات التداول الشهيرة وتوفر له دخول عالم المتاجرة بكل سهولة.

شاهد أيضاً

التفاؤل الاخير للنزاع التجارى الامريكى- الصينى زاد من مكاسب سعر النفط الخام

خلال تعاملات اليوم الخميس حصلت أسعار النفط الخام العالمية على دعم قوى من ترحيب المستثمرين …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.