الرئيسية / أخبار إقتصادية / محركات السوق اليوم / محركات السوق اليوم الاثنين 11 مايو 2020

محركات السوق اليوم الاثنين 11 مايو 2020

خلال تعاملات اليوم الاثنين الموافق 11 مايو 2020 سوف تهتم الاسواق المالية بالاعلان عن بيانات الاجندة الاقتصادية والتى عادة ما تحدث نتائجها تغيرات على تحركات الاسعار- الاجندة الاقتصادية تعد أداة رئيسية للتحليل الاساسى الاخبارى لتوقع أداء الاسواق – . وبالتالى فيجب أخذ الحيطة والحذر لحين الوقوف على نتائج تلك البيانات الفعلية لآخذ القرار السليم فى التداول. وتتمثل الاخبار الاقتصادية اليوم فى:

أخر تحديث لفيروس كورونا: تسبب الانتشار السريع لوباء كورونا القاتل COVID-19 فى أصابة أكثر من 3.97 مليون شخص وذلك وفقًا للبيانات التي جمعتها جامعة جونز هوبكنز. وارتفع عدد القتلى إلى 275.527. شخص وتعافى أكثر من 1.3 مليون شخص. ولا تزال الولايات المتحدة الامريكية لديها أعلى عدد من الحالات إلى 1.29 مليون شخص مصاب وأعلى عدد من القتلى بواقع أكثر من 77.280. وإسبانيا لديها أكبر عدد من الحالات في أوروبا بواقع 222.875 شخص و 26.299 شخص. ويوجد في إيطاليا 217185 الف مصاب و 30201 قتيل. ولدى المملكة المتحدة 212.629 الف مصاب وأكثر من 31316 الف قتيل. وهو أعلى عدد من القتلى في أوروبا. ومن الصين مصدر الوباء الاساسى لديها 83.976 حالة أصابة و 4637 حالة وفاة.

مؤشر ANZ لثقة الأعمال النيوزيلندية: وفي نيوزيلندا ، انخفض مؤشر ثقة الأعمال ANZ إلى مستوى -66.6 في أبريل ، وهو أدنى مستوى له منذ أبريل 1988 ، من -63.5 المستوى المسجل في الشهر السابق. حيث أوقفت المزيد من الشركات الإنتاج حيث تم وضع البلاد تحت أغلاق المستوى 4. ولمست مؤشرات توقعات النشاط وتوقعات الصادرات قيعان قياسية جديدة ، في حين تراجعت تلك المؤشرات المتعلقة بنوايا التوظيف والاستثمار واستخدام القدرات. وتحول مؤشر نوايا التسعير سلبيًا حيث انخفضت ضغوط التكلفة وتباطأت توقعات التضخم قليلاً. ومن بين القطاعات ، استمر البناء السكني والمباني التجارية في المنطقة السلبية.

بالنسبة لاخر البيانات الاقتصادية: بلغ معدل البطالة في الولايات المتحدة الامريكية نسبة ال – 14.7 ٪ في أبريل 2020، وهو أعلى معدل للبطالة فى البلاد منذ الكساد الكبير ، حيث اختفى 20.5 مليون وظيفة في أسوأ خسارة شهرية مسجلة. والأرقام دليل صارخ على الضرر الذي ألحقه الفيروس التاجي بالاقتصاد المدمر الآن. وتعكس الخسائر ما أصبح ركودًا حادًا بسبب عمليات الإغلاق المفاجئة للأعمال في كل قطاعات الاقتصاد تقريبًا. وعليه فأن كل النمو الوظيفي الذي تم تحقيقه خلال فترة التعافي الاقتصادى التي استمرت 11 عامًا من الركود الكبير قد فقدت الآن في شهر واحد. أنهار سوق العمل الامريكى بسرعة مذهلة. ففي فبراير الماضي ، كان معدل البطالة منخفضًا الى الادنى له منذ خمسة عقود بنسبة 3.5٪ ، وأضاف أصحاب العمل وظائف لمدةقياسية بلغت 113 شهرًا. وفي شهر مارس ، كان معدل البطالة 4.4٪ فقط.

أشار تقرير الحكومة الامريكية اليوم الجمعة إلى أن العديد من الأشخاص الذين فقدوا وظائفهم في أبريل لكنهم لم يبحثوا عن عمل آخر لم يتم احتسابهم حتى في معدل البطالة. وقد أنعكس تأثير هذه الخسائر في انخفاض نسبة الأمريكيين في سن العمل الذين لديهم وظائف: 51.3 ٪ فقط ، وهو أدنى مستوى مسجل.

وعلى صعيد أخر. يتوقع بنك الاحتياطي الأسترالي أنتعاشا بطيئا لسوق العمل في البلاد المتضررة من جائحة فيروس كورونا ، مع بقاء معدل البطالة الاسترالية مرتفعا لسنوات قادمة ، وذلك وفقا لتوقعات جديدة. وفي بيانه الفصلي حول السياسة النقدية الذي نُشر اليوم الجمعة ، توقع بنك الاحتياطي الأسترالي أن ينكمش الاقتصاد بنسبة – 6٪ خلال عام 2020 ، مع ارتفاع معدل البطالة إلى حوالي 9٪ بحلول نهاية العام. وتشير توقعات البنك الأساسية إلى معدل البطالة عند 7.5٪ بحلول نهاية عام 2021 ، ولا يزال أعلى بكثير من معدل 5٪ تقريبًا في بداية هذا العام.

عن الكاتب إبراهيم المصري

الكاتب إبراهيم المصري
محلل فنى واقتصادي للأسواق المالية وخاصة سوق العملات- الفوركس- بخبرة سنوات عديدة. وهو يراقب حركة سوق التداول على مدار اليوم لتوفير أسرع وأدق التحليلات الفنية والاقتصادية لجمهوره العريض. يحظى باحترام جميع متابعيه بما يقدمه. حاصل على العديد من الشهادات والدورات المتخصصة في تحليل الاسواق المالية. لديه استراتيجياته الشهيرة للتداول على أسس سليمة بنتائج عالية مجربة لسنوات. ويملك الخبرة في تقديم الدورات التعليمية المباشرة مع المستثمرين من أجل التداول على مبادئ علمية سليمة.

شاهد أيضاً

محركات السوق اليوم الثلاثاء 2 يونيو 2020

خلال تعاملات اليوم الثلاثاء الموافق 2 يونيو 2020 سوف تهتم الاسواق المالية بالاعلان عن بيانات …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.