تجدد المناوشات التجارية بين الصين والولايات المتحدة

عبر مبعوث الصين لمحادثات الحرب التجارية مع واشنطن عن قلقه بشأن الرسوم الجمركية الأمريكية على الواردات الصينية خلال مكالمة هاتفية اليوم الثلاثاء مع وزيرة الخزانة الامريكية جانيت يلين ، حسبما أعلنت وزارة التجارة ، لكنها لم تعط أي مؤشر على إحراز تقدم نحو حل مجموعة من النزاعات. وذكر بيان للوزارة أن نائب رئيس مجلس الدولة ليو هي ويلين ناقشا أيضًا مشاكل الاقتصاد العالمي وسلسلة التوريد. وأضاف البيان “أعرب الجانب الصيني عن قلقه بشأن قضايا مثل إلغاء الولايات المتحدة للتعريفات والعقوبات المفروضة على الصين والمعاملة العادلة للشركات الصينية”. ولم يصدر اعلان من وزارة الخزانة. حيث تم إغلاق المكاتب في الولايات المتحدة يوم الاثنين بسبب عطلة عيد الاستقلال.

ومن جانبه قال الرئيس الامريكى جو بايدن في 18 يونيو / حزيران بإنه “يتخذ قرارًا بشأن ما إذا كان سيلغي بعض الزيادات في الرسوم الجمركية على الواردات الصينية من قبل سلفه ، دونالد ترامب ، في نزاع حول طموحات بكين التكنولوجية والفائض التجاري. ودعت يلين إلى إلغاء بعض هذه التعريفات لتقليل التضخم في الولايات المتحدة. وأعرب مسؤولون أمريكيون آخرون ، من بينهم الممثلة التجارية كاثرين تاي ، عن قلقهم بشأن رفع الرسوم الجمركية عندما فشلت الصين في الوفاء ببعض وعودها بشراء المزيد من السلع الأمريكية.

مبعوثون تجاريون من الحكومتين يتحدثون بأنتظام عبر الهاتف ووصلة الفيديو لكنهم لم يعلنوا بعد عن موعد لاستئناف الاجتماعات وجهاً لوجه.

عن المحلل محمود عبد الله

يعمل في أسواق العملات الأجنبية منذ 16 عاما بتفرغ كامل. يقدم تحليلاته ومقالاته وتوصياته في أشهر المواقع العربية المتخصصة في أسواق المال العالمية ونالت خبرته الكثير من الاهتمام اليومي لدى المتداولين العرب. يعمل على توفير التحليلات الفنية والاخبار السوقية والتوصيات المجانية واكثر بمتابعة لا تقل عن 15 ساعة يوميا، ويهدف لتبسيط كيفية التداول في الفوركس ومفهوم التجارة لجمهوره بدون تعقيد وبأقل الامكانيات. بالإضافة، فهو مبتكر للعديد من الافكار والادوات التي تساعد المتداول بالتعامل مع شركات التداول الشهيرة وتوفر له دخول عالم المتاجرة بكل سهولة.

شاهد أيضاً

الاقتصاد الصينى شهد المزيد من التدهور

قالت تشاينا بيج بوك إنترناشونال بإن الاقتصاد الصيني شهد مزيدًا من الضعف في يوليو وسط …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.