الرئيسية / أخبار إقتصادية / الركود الاقتصادى العالمى خلال عام 2020 سيكون الاقوى

الركود الاقتصادى العالمى خلال عام 2020 سيكون الاقوى

مع تصاعد أزمة فيروس كورونا القاتل والذى أنتشر سريعا فى أكثر من 200 دولة حول العالم ، تتوقع وكالة فيتش حدوث ركود أقتصادى عالمي عميق هذا العام 2020 ، وذلك مع أنخفاض الناتج المحلي الإجمالي لعام 2020 على قدم المساواة مع الأزمة المالية العالمية. ووفقًا لآخر تحديث للنشرة الاقتصادية العالمية من الوكالة ، سينخفض النشاط الاقتصادي العالمي بنسبة 1.9 في المائة في عام 2020. وفي مارس ، كانت الوكالة قد توقعت نموًا عالميًا بأكثر من 1 في المائة.

وتتوقع وكالة التصنيف Fitch أن ينخفض الناتج المحلي الإجمالي للولايات المتحدة بنسبة 3.3 في المائة ، ومنطقة اليورو بنسبة 4.2 في المائة ، وأن ينخفض نمو المملكة المتحدة بنسبة 3.9 في المائة هذا العام. وأشارت فيتش إلى أن تعافي الصين من الاضطراب في الربع الأول من عام 2020 سيتقلص بشدة بسبب الركود العالمي وسيكون النمو السنوي أقل من 2 في المائة.

ولاحظت وكالة التصنيف أن سياسات الإغلاق المطبقة للسيطرة على انتشار الفيروس التاجي كوفيد 19 أثرت بشكل كبير على النشاط الاقتصادي اليومي. وسيعتمد التأثير على الناتج المحلي الإجمالي على مدة أستمرار عمليات الإغلاق.

وفى هذا الصدد قال بريان كولتون كبير الاقتصاديين لدى فيتش “بإن الانخفاض المتوقع في الناتج المحلي الإجمالي العالمي للعام ككل يوازي الأزمة المالية العالمية لكن الضربة المباشرة للنشاط والوظائف في النصف الأول من هذا العام ستكون أسوأ”. وأضاف كولتون: ” توقعاتنا الأساسية لا تشيرالى عودة الناتج المحلي الإجمالي إلى مستويات ما قبل الفيروس حتى أواخر عام 2021 في الولايات المتحدة وأوروبا”.

عن الكاتب إبراهيم المصري

الكاتب إبراهيم المصري
محلل فنى واقتصادي للأسواق المالية وخاصة سوق العملات- الفوركس- بخبرة سنوات عديدة. وهو يراقب حركة سوق التداول على مدار اليوم لتوفير أسرع وأدق التحليلات الفنية والاقتصادية لجمهوره العريض. يحظى باحترام جميع متابعيه بما يقدمه. حاصل على العديد من الشهادات والدورات المتخصصة في تحليل الاسواق المالية. لديه استراتيجياته الشهيرة للتداول على أسس سليمة بنتائج عالية مجربة لسنوات. ويملك الخبرة في تقديم الدورات التعليمية المباشرة مع المستثمرين من أجل التداول على مبادئ علمية سليمة.

شاهد أيضاً

تحالف ألمانى / فرنسى لتحفيز الاقتصاد الاوروبى… فهل سينجح فى المهمة ؟

فى خطوة مفاجئة للاسواق أتفق زعيما ألمانيا وفرنسا على أطلاق صندوق أغاثة بقيمة 500 مليار …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.