الإثنين , سبتمبر 24 2018
الرئيسية / أخبار إقتصادية / اخبار البنوك العالمية / حاكم بنك اليابان كورودا: اقتصاد اليابان بحاجة إلى أستمرار التسهيل المالى

حاكم بنك اليابان كورودا: اقتصاد اليابان بحاجة إلى أستمرار التسهيل المالى

قال محافظ البنك اليابانى هاروهيكو كورودا اليوم الثلاثاء انه يتعين على البنك المركزي اليابانى الحفاظ على موقفه التسهيلى النقدى الواسع النطاق حيث ان الامر يتطلب بعض الوقت لتوجيه التضخم المنخفض الى هدفه المستقر 2٪. وقال كورودا للجنة الميزانية لمجلس النواب “ما زلنا بعيدين عن تحقيق هدف استقرار الاسعار بنسبة 2٪، لذا فان الحفاظ على التسهيل القوى ضروري لاقتصاد اليابان“. وردا على الانتقادات بأن عمليات شراء الأصول الضخمة للبنك المركزي الياباني تشوه الأسواق المالية، قال إن البنك سيواصل شراء صناديق الاستثمار المتداولة في البورصة كجزء من برنامج التخفيف الذي يهدف إلى تحقيق هدف التضخم بنسبة 2٪.

وقال كورودا “لا أعتقد أن شراء البنك المركزي لصناديق الاستثمار المتداولة أدى إلى مشاكل كبيرة في الأسواق المالية، وسنواصل شراء صناديق الاستثمار المتداولة مع الحفاظ على مراقبة دقيقة لآثاره على سلامة الأوضاع المالية للبنك المركزي الياباني“.

وقال رئيس الوزراء شينزو ابي للجنة نفسها انه لم يقرر من الذي يجب على الحكومة تعيينه كمحافظ البنك المركزي القادم. لكنه اعرب عن امله فى ان يدفع بنك اليابان قدما بتيسيره النقدى “الجريء” لتحقيق هدف السعر 2٪، وهو تحول عن موقف اكثر حذرا قبل ان يتولى كورودا مهام منصبه قبل خمس سنوات تقريبا.

وذكرت الصحف اليابانية خلال عطلة نهاية الأسبوع أن آبي يعتزم إعادة تعيين كورودا لفترة ثانية مدتها خمس سنوات كحاكم بنك اليابان، مما يسمح له بإنجاز المهمة الشائكة المتمثلة في توجيه التضخم المنخفض إلى مستقر 2٪ في إطار برنامج التخفيف العدواني الذي بدأ في أبريل 2013.

وقال ابي انه واثق من قيادة كورودا فى اعادة تشكيل الاقتصاد. ومن المتوقع ان ترشح الحكومة كورودا كرئيس لبنك اليابان فى وقت لاحق من هذا الشهر حتى تتمكن من الموافقة على الترشيح قبل انتهاء فترة ولاية كورودا يوم 8 ابريل.

عن الكاتب علي زغيب

الكاتب علي زغيب
محلل وباحث في الاسواق المالية وخاصة الفوركس وهو صاحب خبرة تزيد عن 7 سنوات. متعمق في الاسواق الامريكية والاوروبية. حاصل على شهادات في التحليل الفني مقدمة من الاتحاد العالمي للمحللين وغيرها من المؤسسات التعليمية المشهورة. بالإضافة، فهو مبتكر للعديد من استراتيجيات التداول والتي تعتمد على العنصر البشرى بدون الاعتماد على البرمجة التي تحتمل الكثير من الاخطاء. لديه الخبرة للتواصل مع المستثمرين لشرح المستجدات في الاسواق من أجل القرار الاسرع والمناسب للبدء في المتاجرة. من أهم أدواته الشموع اليابانية، امواج إليوت، تحليل خطوط الدعم و المقاومة، مستويات فيبوناتشي الى جانب أشهر المؤشرات الفنية العالمية.

شاهد أيضاً

كارنى: خروج بريطانيا من الاتحاد بدون صفقة يشل الاقتصاد البريطانى

حذر محافظ بنك انجلترا مارك كارني المشرعين في المملكة المتحدة من أن خروج بريطانيا من …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *