حاكم البنك المركزى الاسترالى: لا يمكن رفع معدلات الفائدة قريبا

اليوم أكد محافظ بنك الاحتياطي الأسترالي فيليب لوي بإن الشروط المطلوبة لرفع سعر الفائدة الرئيسي لن يتم الوفاء بها قبل عام 2024 وتوقعات السوق برفع سعر الفائدة في وقت مبكر ليست في محلها. وجاء ذلك في خطاب ألقاه أمام مؤسسة Anika في سيدني اليوم الثلاثاء ، وصرح لوي بالقول “أجد صعوبة في فهم سبب تسعير زيادات الأسعار في العام المقبل أو أوائل عام 2023”. وأضاف: “بينما يمكن زيادة معدلات الفائدة في دول أخرى خلال هذا الإطار الزمني ، فإن تجربة الأجور والتضخم لدينا مختلفة تمامًا”.

وبالنظر إلى أن الاسترداد قد تأخر ، سيكون من المناسب تأخير أي منها. وقال لوي أيضا بالنظر في مزيد من التدرج في مشتريات السندات حتى العام المقبل. وأضاف: “بحلول شباط (فبراير) ، سنعرف المزيد عن كيفية استجابة الاقتصاد لتخفيف القيود أكثر مما نعرفه في تشرين الثاني (نوفمبر)”.

وفي اجتماع سبتمبر ، ضغط بنك الاحتياطي الأسترالي قدماً في تقليص مشترياته من الأصول. وقرر المجلس شراء الأوراق المالية الحكومية بمعدل 4 مليارات دولار أسترالي في الأسبوع ومدد المدة ثلاثة أشهر إلى منتصف فبراير على الأقل. ومن جانبه أيضا قال لوي بإنه على الرغم من أن تفشي المرض بقيادة دلتا قد أخر الانتعاش الاقتصادي ، إلا أنه لم يخرج عن مساره. ويتوقع أن ينمو الاقتصاد مرة أخرى في ربع ديسمبر ، مع استمرار الانتعاش حتى عام 2022.

على جبهة سوق العمل ، قال لوي بإن إجمالي ساعات العمل من المتوقع أن ينخفض بنسبة 3-4 في المائة في ربع سبتمبر. وهناك عدم يقين بشأن معدل البطالة ولكن لن يكون من المستغرب رؤية قراءات في أعالي الخمسات لفترة قصيرة من الزمن. وعلى صعيد آخر ، أظهر مسح أجراه البنك المركزى الأسترالي أن ظروف العمل والثقة شهدت تحسنًا طفيفًا في الشهر ، على الرغم من أن الأخيرة ظلت في المنطقة السلبية.

وقد أرتفع مؤشر ظروف العمل بمقدار 4 نقاط إلى +14 في أغسطس بعد انخفاض حاد خلال الشهرين الماضيين. وفي الوقت نفسه ، تحسنت ثقة الأعمال أيضًا بشكل طفيف ، بزيادة نقطتين إلى -5.

وعلى جبهة تفشى الوباء والجهود لاحتواؤه : ستظل العاصمة الأسترالية كانبيرا مغلقة للشهر الثاني بعد أن أبلغت الحكومة المحلية عن 22 إصابة جديدة بفيروس كورونا. وأغلقت منطقة العاصمة الأسترالية يوم 12 أغسطس بعد اكتشاف حالة واحدة مرتبطة بتفشي فيروس دلتا المتغير في سيدني.

ومن جانبه قال رئيس وزراء الإقليم أندرو بار اليوم الثلاثاء إن إغلاق كانبيرا سيمدد حتى 15 أكتوبر. وكانبيرا محاطة بولاية نيو ساوث ويلز ، حيث بدأ انتشار الدلتا في أستراليا عندما ثبتت إصابة سائق ليموزين في 16 يونيو. أصيب أثناء نقل طاقم رحلة شحن أمريكية من مطار سيدني.

وسيدني هي أكبر مدينة في أستراليا وقد تم إغلاقها منذ 26 يونيو.

وقبل وصول متغير كورونا الدلتا إلى كانبيرا الشهر الماضي ، لم تسجل المدينة التي يبلغ عدد سكانها 430 ألف شخص حالة إصابة واحدة بفيروس كورونا منذ 10 يوليو 2020.

عن المحلل محمود عبد الله

المحلل محمود عبد الله
يعمل في أسواق العملات الأجنبية منذ 12 عاما بتفرغ كامل. يقدم تحليلاته ومقالاته وتوصياته في أشهر المواقع العربية المتخصصة في أسواق المال العالمية ونالت خبرته الكثير من الاهتمام اليومي لدى المتداولين العرب. يعمل على توفير التحليلات الفنية والاخبار السوقية والتوصيات المجانية واكثر بمتابعة لا تقل عن 15 ساعة يوميا، ويهدف لتبسيط كيفية التداول في الفوركس ومفهوم التجارة لجمهوره بدون تعقيد وبأقل الامكانيات. بالإضافة، فهو مبتكر للعديد من الافكار والادوات التي تساعد المتداول بالتعامل مع شركات التداول الشهيرة وتوفر له دخول عالم المتاجرة بكل سهولة. تابع تداولاتي في موقع eToro. راقب وأنسخ وأحكم بنفسك!

شاهد أيضاً

البنك المركزى اليابانى يبقى على سياسته بدون تغيير

أبقى البنك المركزى اليابانى على تحفيز سياسته النقدية دون تغيير اليوم الأربعاء ، وذلك قبل …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.