الجمعة , نوفمبر 16 2018
الرئيسية / أخبار إقتصادية / اخبار البنوك العالمية / تعرف على التوقعات حيال قرارات سياسة بنك الاحتياطى الفيدرالى الامريكى اليوم

تعرف على التوقعات حيال قرارات سياسة بنك الاحتياطى الفيدرالى الامريكى اليوم

في ظل قوة الاقتصاد وارتفاع الأجور وتراجع البطالة عند أدنى مستوياتها منذ نحو خمسة عقود ، قد يظل الاحتياطي الفيدرالي في مساره للحفاظ على رفع أسعار الفائدة. وبعد الاجتماع الاخير للاحتياطي الفيدرالي ، من المتوقع أن يشير إلى توقعات صحية للاقتصاد ولكن قد يتراجع عن أي تشديد ائتماني آخر ، ومن المرجح ان يكون الشهر المقبل الانسب للبنك فى القيام برفع الفائدة للمرة الرابعة خلال العام الجارى. ومن المتوقع حدوث المزيد من الزيادات في المعدل في عام 2019 . لايتوقع اليوم اى تغيير فى سياسة البنك ولكن الانظار ستكون على مضمون بيان سياسة البنك ولهجة البيان.

وسيقوم بنك الاحتياطي الفيدرالي بمراقبة وتيرة النمو ، وقوة سوق العمل ومقاييس التضخم للحصول على أدلة حول كيفية تطور الاقتصاد في الأشهر المقبلة. وقد ساهمت وتيرة النمو الاقتصادي السريع – وهو معدل سنوي يبلغ 3.5 في المائة في ربع تموز / يوليو – أيلول / سبتمبر ، بعد معدل 4.2 في المائة في الربع السابق ، من خطر أن يبدأ التضخم في التسارع.

وفي أحدث توقعاته ، توقع بنك الاحتياطي الفيدرالي أنه سيزيد أسعار الفائدة ثلاث مرات إضافية في عام 2019. على الرغم من ذلك ، يتوقع بعض الاقتصاديين ارتفاعين فقط. ويتوقع آخرون أن يظل النمو الاقتصادي صلبًا وسوق العمل قويًا وأن يقرر الاحتياطي الفيدرالي أن زيادة أسعار الفائدة الأربعة ستكون مبررة في العام المقبل للحيلولة دون ارتفاع التضخم. عند 3.7 في المائة ، وقد وصل معدل البطالة إلى أدنى مستوى له منذ عام 1969.

يوم الجمعة الماضية ، ذكرت الحكومة أن الاقتصاد أضاف 250000 وظيفة جديدة في أكتوبر وأن متوسط الأجور ارتفع 3.1 في المئة على مدى الاثني عشر شهرا السابقة – وهى أكبر زيادة سنوية في ما يقرب من عقد من الزمان. وهذه أخبار مرحب بها للعمال. لكن هذا الاتجاه قد يثير القلق من أن تسريع الأجور سيساعد في ارتفاع التضخم بشكل غير مرغوب فيه.

وشدد حاكم بنك الاحتياطى الفيدرالى جيروم باول على أن البنك مصمم على إتباع منهج إبقاء رفع أسعار الفائدة تدريجياً للسيطرة على التضخم ولكن تجنب التشدد بشكل كبير وهو ما قد يؤدي إلى الركود. وقد رفع البنك أسعار الفائدة ثلاث مرات هذا العام ، ورفع سعره إلى نطاق – 2 في المئة إلى 2.25 في المئة – وهو ما زال منخفضا بالمعايير التاريخية. ويعتقد معظم الاقتصاديين أن البيان الذي سيصدره بنك الاحتياطي الفيدرالي اليوم الخميس بعد انتهاء اجتماع سياسته ، سيشير إلى زيادة وشيكة أخرى ، ومن المحتمل أن يكون فى ديسمبر المقبل.

عن المحلل محمود عبد الله

المحلل محمود عبد الله
يعمل في أسواق العملات الأجنبية منذ 12 عاما بتفرغ كامل. يقدم تحليلاته ومقالاته وتوصياته في أشهر المواقع العربية المتخصصة في أسواق المال العالمية ونالت خبرته الكثير من الاهتمام اليومي لدى المتداولين العرب. يعمل على توفير التحليلات الفنية والاخبار السوقية والتوصيات المجانية واكثر بمتابعة لا تقل عن 15 ساعة يوميا، ويهدف لتبسيط كيفية التداول في الفوركس ومفهوم التجارة لجمهوره بدون تعقيد وبأقل الامكانيات. بالإضافة، فهو مبتكر للعديد من الافكار والادوات التي تساعد المتداول بالتعامل مع شركات التداول الشهيرة وتوفر له دخول عالم المتاجرة بكل سهولة.

شاهد أيضاً

بنك انجلترا يبقى على سياسته النقدية ويحذر من كارثية عدم الاتفاق لما بعد ال BREXIT

حذر بنك انجلترا اليوم الخميس من أن بريطانيا قد تعاني من صدمة اقتصادية إذا ما …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *